الموضوعات تأتيك من 11896 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

انت تشاهد: سياسة > تنظيم داعش

كل العراقيين ضد داعش

23/07/2017 | 10:25 ص 0 comments
كل العراقيين ضد  داعش

تطرق الامين العام لمنظمة بدر السيد هادي العامري في كلمة القاها يوم السبت 22 تموز / يوليو خلال احتفال اقيم في منطقة التاجي شمالي بغداد، الى قضايا في غاية الاهمية تتعلق بحاضر ومستقبل العراق وصراع العراقيين، كافة العراقيين، مع الجماعات الارهابية والتكفيرية وعلى راسها “داعش” وعصابات البعث المتحالفة معها، وهي قضايا تستحق ان نقف امامها، لاهميتها في رسم خارطة العراق المستقبلية.

اقرأ أيضا:
بوابة الفجر: مسؤول سوداني سابق: داعش صناعة أمريكية
اللواء سليماني: ابناء ايران البواسل سيثأرون لدم الشهيد حججي من داعش
استشهاد احد كوادر التعبئة بالحرس الثوري بعد اسره من قبل داعش +صور
بدء الحملة الجوية لتحرير تلعفر من «داعش»قوات النخبة العراقية تحتشد..ومقتل مفتى التنظيم بصلاح الدين - الأهرام اليومي
صورة؛ داعش تزعم أسر مقاتل ايراني قرب التنف!

العالم - مقالات

احدى اهم القضايا التي تطرق اليها العامري في كلمته هي: انه “لا يوجد صراع سني شيعي في العراق وانما معركة حقيقية بين الارهابيين الدواعش وبين جميع مكونات الشعب العراقي”، وهذه الحقيقة قد يستغربها البعض خارج العراق من الذين وقعوا تحت قصف اعلامي طائفي عنيف تقوده امبراطوريات اعلامية تكرر وبشكل مكثف مزاعم بعض العراقيين الذين باعوا شرفهم قبل ان يبيعوا العراق وشعبه، فلا وجود في العراق لصراع سني شيعي، وكل ما هناك هو صراع كل العراقيين مع قوى الظلام والاجرام والتخلف المتمثلة بالتحالف “الداعشي البعثي” الممول من قبل التحالف الصهيوامريكي العربي الرجعي.
هذه الحقيقة، عدم وجود صراع سني شيعي التي اشار اليها العامري، تؤكدها الوقائع التي تشهدها دول منكوبة بعصابات “داعش” والقاعدة والجماعات التكفيرية الاخرى، رغم عدم وجود للشيعة في هذه الدول، كما هو الحال في ليبيا ومصر ومالي والصومال والفيلبين وغيرها من الدول الاخرى، حيث تعيث عصابات “داعش” فيها الفساد وتقتل المسلمين السنة حصرا، بينما تدعي الدفاع عنهم زورا في العراق وسوريا، الامر الذي يؤكد كذب ودجل هذه العصابات التي تعمل لصالح الصهيونية العالمية بتحريض وتمويل امريكي وعربي رجعي.
وقوف اهالي الموصل والمحافظات الغربية في العراق واغلبهم من “السنة”، الى جانب القوات المسلحة العراقية وبينها قوات الحشد الشعبي واغلبها من “الشيعة”، في معارك التحرير ضد العصابات التكفيرية “الداعشية” التي تدعي كذبا وزورا الدفاع عن “سنية”، هي خير دليل على ان الكذبة الكبرى، كذبة “الصراع السني الشيعي” لا وجود لها في  العراق.
القضية الاخرى الهامة التي تطرق اليها العامري في كلمته، هي ضرورة الحيلولة دون عودة “داعش” مرة اخرى الى المشهد العراقي من خلال التسلل عبر الشرخ الذي قد يحدث في جدار الوحدة الوطنية، وقال مانصه :”امامنا مسؤولية كبيرة في مرحلة ما بعد داعش ويجب علينا التوحد ورص الصفوف والوقوف جنبا الى جنب لتفويت الفرصة على الإرهابيين، وخلاف ذلك فان “داعش” ستعود بلباس جديد” الى المناطق التي طردت منها في العراق.
من اهم الوسائل التي يمكن من خلالها منع “داعش” من التستر خلف لباس جديد للعودة الى مسرح الاحداث مرة اخرى، والتي اكد عليها العامري في كلمته،  هي عملية التبادل السلمي للسلطة عبر صناديق الاقتراع، اذ لا يمكن ان يستقر العراق الا بمشاركة جميع مكونات الشعب ولابد من الذهاب الى التوافق، فالخلاف والتمزق هو سبب كل المشاكل التي حصلت في العراق ومهدت للارهابيين الدخول الى العراق.
ان من اهم ضمانات عدم عودة “داعش” الى مسرح الاحداث في العراق، الى جانب التبادل السلمي للسلطة والوفاق والوطني، هي وجود الحشد الشعبي، القوة الوطنية الصاعدة، التي وأدت مخططات التحالف الصهيوامريكي العربي الرجعي الرامية الى تقسيم العراق، فالمخاطر التي تهدد العراق ووحدته مثل الخطر التكفيري المدعوم من قبل التحالف الصهيوني الامريكي العربي الرجعي، لا يؤمن بالديمقراطية ولا بتبادل السلطة ولا بصناديق الاقتراع، فهو يحاول ان ينقض على كل تحرك او جهد وطني يصب في صالح العراق ووحدة ارضه وشعبه، لذلك يعتبر وجود قوة عسكرية وطنية مثل الحشد الشعبي، الذي يمثل السيد هادي العامري احد قادته الابطال، اهم وسيلة يمكن الوقوف من خلالها، في وجه اي محاولة يمكن ان تنفخ الروح في الجسد المتعفن والمتفسخ ل”داعش”.

* نبيل لطيف - شفقنا

 

205


موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
قوات الأسد تضيق الخناق على داعش 19/08/2017 | 4:25 م

ضيقت قوات نظام الرئيس السوري بشار الأسد والميليشيات الموالية لها، الخناق على تنظيم "داعش" في البادية السورية بعد سيطرتها على 4 حقول نفط، وطرد عناصر التنظيم

مقتل أحد ذباحي تنظيم داعش في جلولاء 19/08/2017 | 4:25 م

ثالث أيام الحملة الأمنية

تقرير دولي: هذه أساليب التعذيب في سجون تنظيم داعش 19/08/2017 | 4:25 م

كشف تقرير أعده المركز الدولي لدراسة التطرف في لندن عن أساليب التعذيب التي يستخدمها تنظيم "داعش" في سجونه، وشارك في كتابة التقرير المسؤول السابق لقسم مكافحة الإرهاب وعملياته في الشرطة التركية أحمد يايلا، ويشير فيه إلى الضغوط النفسية التي يفرضها التنظيم على المعتقلين في سجونه.

داعش يبدأ بحرق وثائقه المالية في تلعفر 19/08/2017 | 4:25 م

أفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الجمعة، بأن تنظيم "داعش" بدأ بحرق وثائقه المالية في قضاء تلعفر غرب الموصل.

شهادات لأطفال عائدين من داعش : كانوا جميعًا يبدون وكأنهم وحوشا - 17/08/2017 | 8:25 م

كانوا جميعًا من الرجال أصحاب اللحية الكبيرة، يبدون وكأنهم وحوشٌ، كما قاموا أيضًا بأَسْر العديد من الفتيات اللاتي نِلْنَ إعجابَ مُقاتلي داعش، أتذكر كيف كان يبكي هؤلاء الفتيات وأمهاتهم،

العراق يطلب مساعدة أممية بشأن جرائم تنظيم داعش...مصراوى 17/08/2017 | 8:25 م

طلب العراق من الأمم المتحدة مساعدته في جمع أدل ة على الجرائم المنسوبة إلى تنظيم الدولة الإسلامية داعش من خلال إصدار قرار من شأنه المساعدة في تقديم الم...مصراوى



كل العراقيين ضد داعش تنظيم داعش تطرق الامين العام لمنظمة بدر السيد هادي العامري في كلمة القاها يوم السبت 22 تموز / يوليو خلال احتفال اقيم في منطقة التاجي شمالي بغداد، الى قضايا في غاية الاهمية تتعلق بحاضر ومستقبل العراق وصراع العراقيين، كافة العراقيين، مع الجماعات الارهابية والتكفيرية و



اشترك ليصلك كل جديد عن تنظيم داعش

خيارات

كل العراقيين ضد  داعش
المصدر http://www.alalam.ir/news/1998896 alalam.ir

زيارة الموضوع الاصلي
كل العراقيين ضد داعش
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي كل العراقيين ضد داعش

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars