الموضوعات تأتيك من 13847 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

حفتر وحلفاؤه يجهضون خطة السلام في ليبيا

27/10/2017 | 2:50 م 0 comments
 حفتر وحلفاؤه يجهضون خطة السلام في ليبيا

نشر موقع ميدل إيست إي البريطاني تقريرا مطولا عن دور خليفة حفتر ومن خلفه بعض الدول العربية كالإمارات ومصر في إفشال خطة الأمم المتحدة من أجل تحقيق السلام في ليبيا،

تحالف حفتر مع الإمارات يزداد قوة كلمات دالة ليبيا بريطانيا الامارات حفتر ميدل إيست أي الدوحة - الشرق

بعد فشل لجنة الصياغة المشتركة في الاتفاق على أي تعديلات سياسية

أبوظبي والقاهرة يأججون الصراع بالمال والسلاح

حفتر يتحالف مع المتطرفين والإرهابيين

قوات اللواء المسن لا يمكنها السيطرة على طرابلس

الإمارات ومصر يفضلون الاستمرار في المعارك العسكرية

نشر موقع ميدل إيست إي البريطاني تقريرا مطولا عن دور خليفة حفتر ومن خلفه بعض الدول العربية كالإمارات ومصر في إفشال خطة الأمم المتحدة من أجل تحقيق السلام في ليبيا، فقبل أيام اختتمت لجنة الصياغة المشتركة الجديدة من أجل ليبيا جولة اجتماعاتها الثانية في تونس دون الاتفاق على أي تعديلات على الاتفاق السياسي الليبي أو تحديد موعد جديد لانعقاد اللجنة. وتؤكد التقارير أن الإمارات ومصر يفضلان استمرار قوات حفتر في النزاع العسكري.

وحسب تقرير الموقع البريطاني فقد انسحب وفد مجلس النواب في الأسبوع الماضي من المفاوضات بعد خلاف مع وفد المجلس الأعلى للدولة حول الجهة المنوط بها تعيين القائد الأعلى للجيش الليبي، ويبدو من غير المحتمل أن يشارك كلا الائتلافين في مناقشة القضايا المثيرة للنزاع في الوقت الحالي، وستصبح خارطة الطريق عرضة لمخاطر الانزلاق في طي النسيان على غرار محادثات الأمم المتحدة كافة التي سبقتها. وتتمثل المرحلة الأولى لخارطة الطريق التي طرحها سلامة، في تعديل الاتفاق السياسي الليبي، بينما تتناول المرحلة الثانية انعقاد مؤتمر وطني يضم الأطراف السياسية كافة، وتتمثل الثالثة في إجراء استفتاء على الدستور يليه انتخابات برلمانية ورئاسية من أجل إنهاء المرحلة الانتقالية في ليبيا.

وأشار ميدل إيست إي أنه في حالة عدم الاتفاق على صيغ التعديلات التي يتم إدخالها على الاتفاق السياسي الليبي، ستتوقف العملية بالكامل. وقد يمنح هذا الوضع خليفة حفتر فرصةً لتبني الحل العسكري الذي يفضله للأزمة وأن يضع نصب عينيه السيطرة على زمام الأمور بالعاصمة طرابلس. وذكر حفتر من قبلُ أن العملية السياسية القائمة التي تتبناها الأمم المتحدة، لا تمثل الحل الوحيد للأزمة الليبية؛ وصرح قائلاً بأن الحل العسكري الذي يقبله الشعب لا يزال محتملاً.

طرابلس مرحلة مهمة

وأوضح الموقع أن حفتر لا يحظى بالقدرة في الوقت الحالي على السيطرة على زمام الأمور بالعاصمة عن طريق القوة، حيث تخضع طرابلس لسيطرة مجموعات مسلحة قوية تتولى دعم وحماية حكومة الوفاق الوطني. وتشكل هذه المجموعات أساس قوات الأمن الموجودة بالعاصمة طرابلس. وقد شاركت تلك الميليشيات في القتال بصفوف "فجر ليبيا" ضد "عملية الكرامة" التابعة لحفتر عام 2014. ومع ذلك، فقد تم طرد الجماعات المتشددة التي ترتبط أو تتعاطف مع جماعات السلفية الجهادية في مصراتة وشرق ليبيا، من العاصمة على يد القوات الموالية لحكومة الوفاق الوطني خلال مايو الماضي. ويسعى حفتر وحلفاؤه، منذ ذلك الحين، وراء التقارب مع بعض تلك الميليشيات وإقامة التحالفات معها.

وألمح التقرير إلى أن هناك مؤشرات حول جهود التقارب التي يبذلها الجيش الوطني الليبي مع القادة العسكريين الرئيسيين من مصراتة والزنتان. وتثير إمكانية إقامة علاقات وثيقة بين قادة الجماعات الرئيسية المسلحة في ليبيا وحفتر على حساب استبعاد الجماعات الأخرى، تخوفاً من الانقسام ونشوب مواجهات عنيفة في طرابلس. وحتى لو تمكن حفتر من الحصول على دعم الميليشيات الرئيسية الموالية لحكومة الوفاق الوطني في طرابلس، فإن مثل هذا التحالف يعتمد على تلك الميليشيات وأنصارها السياسيين لضمان الحصول على نصيبها من السلطة بمجرد انتهاء الفترة الانتقالية.

مصير ليبيا

وقال الموقع البريطاني إنه في حال فشل التوصل إلى مرحلة الانتخابات، فقد يؤدي ذلك إلى المزيد من النزاع والصراع الاجتماعي، حيث ستسعى كل فصيلة إلى تأمين السلطة السياسية التي تصبو إليها. وعلى النقيض من ذلك، إذا ما أخفقت عملية الأمم المتحدة في تحقيق أهدافها خلال الشهور القادمة، فقد يسهل على حفتر السيطرة على طرابلس بالقوة. وتشير سيطرة الجيش الوطني الليبي مؤخراً على صبراتة إلى تزايد الدعم الاجتماعي للجيش الوطني الليبي بالمنطقة. وإذا ما نجحت القوات الموالية للجيش الوطني الليبي في جلب الاستقرار والأمن، فقد يرحب بعض أهالي طرابلس بوجودهم في المدينة من أجل إنهاء العنف والجرائم والنزاعات التي تؤججها الجماعات المسلحة. ويبدو في الواقع أن هناك بعض الدعم لصالح تفويض الجيش الوطني الليبي للسيطرة على طرابلس في حالة عدم تعديل الاتفاق السياسي الليبي بحلول تاريخ انقضاء العمل به الشهر الجاري.

حكم الجماعات المسلحة

وأشار موقع ميدل ايست أي إلى أن الجيش الوطني الليبي، بزعامة حفتر، يتألف من جماعات وميليشيات مسلحة ذات أولويات متنافسة؛ وليس واضحا مدى سيطرته على تصرفات تلك الجماعات، رغم محاولته إظهار تماسك كيان الجيش الوطني الليبي وقيادته الموحدة. وتعتبر جرائم الحرب التي زعمت المحكمة الجنائية الدولية اقترافها على يد قائد الجيش الوطني الليبي محمود الورفالي، بمثابة مثالٍ صارخٍ على ذلك. فإما أن حفتر قد أصدر تعليماته باقتراف مثل تلك الجرائم وإما أنه لم يكن يسيطر على هؤلاء الخاضعين اسمياً لسيطرته. ومن ثم، فمن غير المحتمل أن يحظى حفتر بالقدرة على السيطرة على طرابلس بالقوة دون وجود تحالف قوي مع الجماعات المسلحة المحلية أو الحصول على دعم شعبي كبير. وعلاوة على ذلك، فمن الأرجح أن يؤدي الاعتداء المباشر على حكومة الوفاق الوطني أو على المدنيين إلى إدانة دولية واسعة النطاق أو أن يضر بعلاقات حفتر بالغرب، وخاصة إيطاليا وفرنسا.

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
BBC: ليبيا ربما تكون مفتاح حل أزمة المهاجرين فى أوروبا - 08/07/2018 | 12:50 م

اهتم موقع "بى بى سى" الصادرة باللغة الإنجليزية بتسليط الضوء على أزمة الهجرة فى أوروبا وكيف يمكن أن تكون ليبيا كلمة السر فى حل هذه المشكلة بالنسبة للأوربيين

ميلانيزي يناقش أزمة الهجرة في ليبيا صحيفة العرب 08/07/2018 | 12:50 م

وزير الخارجية الإيطالي يناقش في طرابلس مسألة استعادة الاستقرار إلى ليبيا في إطار عملية سياسية بوساطة أممية.

نائب ليبي لـ العين الإخبارية : قطر وتركيا تدعمان الإرهابيين في ليبيا ضد مصر 08/07/2018 | 12:50 م

أبوبكر بعيرة توقع ألا يتوقف دعم قطر وتركيا للجماعات الإرهابية حتى بعد تحرير الجيش الوطني مدن درنة وسرت وبنغازي من الإرهابيين.

صحف عربية: ليبيا على طاولة اجتماع مجلس أوروبا.. ودفع بتعزيزات عسكرية إلى سرت 08/07/2018 | 12:50 م

الهلال النفطي، عزيزات عسكرية إلى سرت، وزير الخارجية الإيطالي، المشري، الرئيس الفرنسي، وخطف أربعة مهندسين آسيويين

قتيلان في هجوم مسلح على مشروع النهر الصناعي في ليبيا - 08/07/2018 | 12:50 م

قتل شخصان وخطف آخران بهجوم مسلح على موقع جهاز تنفيذ وإدارة مشروع "النهر الصناعي" الذي يبعد 50 كيلومترا عن مدينة تازربو جنوب شرقي ليبيا.

: ليبيا.. سوق عبيد العصر الحديث 08/07/2018 | 12:50 م

تشهد ليبيا حالة من عدم الاستقرار والفوضى، على غرار أحداث ٢٠١١، وما أعقبها من تداعيات أثرت فى سيادة الدولة الوطنية وأركانها، علاوة على تنامى جرائم الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين، وتزايد العمليات ...



حفتر وحلفاؤه يجهضون خطة السلام في ليبيا اخبار ليبيا نشر موقع ميدل إيست إي البريطاني تقريرا مطولا عن دور خليفة حفتر ومن خلفه بعض الدول العربية كالإمارات ومصر في إفشال خطة الأمم المتحدة من أجل تحقيق السلام في ليبيا،



اشترك ليصلك كل جديد عن اخبار ليبيا

خيارات

 حفتر وحلفاؤه يجهضون خطة السلام في ليبيا
المصدر http://al-sharq.com/news/details/520539 http://al-sharq.com
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي حفتر وحلفاؤه يجهضون خطة السلام في ليبيا

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars