الموضوعات تأتيك من 12373 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

انت تشاهد: رياضة > مباريات ودية

البرازيل تختتم جولتها بمواجهة إنجلترا... وألمانيا تختبر قدراتها أمام فرنسا

14/11/2017 | 10:12 م 0 comments

يحل المنتخب البرازيلي اليوم ضيفا على المنتخب الإنجليزي في آخر مبارياته الودية في 2017، فيما تسعى ألمانيا بطلة العالم إلى إنهاء مبارياتها هذا العام بأفضل طريقة عندما تستضيف فرنسا في أبرز اللقاءات الدولية الودية التي تجرى اليوم في إطار الاستعدادات لنهائيات مونديال روسيا 2018.وتبدو البرازيل في أفضل حالاتها بعدما أنهت التصفيات الأميركية الجنوبية المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018 بفارق 10...

اقرأ أيضا:
إنجلترا وألمانيا لقاء ودي بذكريات صاخبة - أهرام سبورت
متابعة اخبار مباراة : موسكو والأرجنتين الأن 11-11-2017 مباراة ودية
اخبار الرياضة اليوم السبت 11 -11 -2017 "وديا".. روسيا تستضيف الأرجنتين.. وإسبانيا تواجه كوستاريكا
مدرب ألمانيا يسعى لأقصى استفادة من مباراة انجلترا
منتخب عالمي يلاقي الأخضر في لندن صحيفة الاقتصادية

البرازيل تختتم جولتها بمواجهة إنجلترا... وألمانيا تختبر قدراتها أمام فرنسا

الأرجنتين من دون ميسي تلتقي نيجيريا... وإسبانيا تصطدم بروسيا مضيفة المونديال ودياً اليوم

لاعبو إنجلترا خلال التدريبات أمس استعدادا للبرازيل (رويترز) - نجم البرازيل نيمار سيكون محط أنظار الجماهير اليوم (أ.ف.ب)

لندن: «الشرق الأوسط»

يحل المنتخب البرازيلي اليوم ضيفا على المنتخب الإنجليزي في آخر مبارياته الودية في 2017، فيما تسعى ألمانيا بطلة العالم إلى إنهاء مبارياتها هذا العام بأفضل طريقة عندما تستضيف فرنسا في أبرز اللقاءات الدولية الودية التي تجرى اليوم في إطار الاستعدادات لنهائيات مونديال روسيا 2018.
وتبدو البرازيل في أفضل حالاتها بعدما أنهت التصفيات الأميركية الجنوبية المؤهلة إلى مونديال روسيا 2018 بفارق 10 نقاط عن أقرب ملاحقيها، بفضل الروح التي بثها المدرب الجديد تيتي.
ومن المتوقع أن يخوض تيتي لقاء ويمبلي بتشكيلة مغايرة لمباراة اليابان، حيث من المتوقع أن يبدأ بنيمار وزميليه في سان جيرمان داني ألفيش وماركينيوس، بجانب فيليبي كوتينيو ودييغو.
ويصل النجم البرازيلي نيمار إلى ملعب «ويمبلي» اللندني اليوم وسط جدل يحيط بعلاقته بزملائه ومدربه في نادي باريس سان جيرمان الفرنسي.
ورغم تسجيله 11 هدفا في 12 مباراة بقميص النادي الباريسي الذي انتقل إليه هذا الصيف من برشلونة الإسباني في صفقة قياسية بلغت 222 مليون يورو، أفردت وسائل الإعلام في الآونة الأخيرة مساحات للحديث عن توتر العلاقة بين نيمار من جهة، وزملائه في نادي العاصمة والمدرب الإسباني أوناي إيمري من جهة أخرى بل واحتمالات انتقاله لريال مدريد الإسباني أو العودة مجددا إلى برشلونة.
وبدا نيمار في وضع نفسي هش بعد فوز البرازيل على اليابان وديا الجمعة (3 - 1) في مدينة ليل الفرنسية، وبكى أثناء المؤتمر الصحافي الذي تلا المباراة، عندما إشاد مدربه تيتي به ودافع عنه، قبل أن يحضنه ويغادر القاعة مسرعا.
وفي تصريحات سبقت هذه الواقعة خلال المؤتمر نفسه، قال نيمار: «عندما تكون محبوبا من الجماهير، ومثالا أعلى في أعين الكثير من الناس، يتوجب عليك أن تكون مثاليا، وأنا لست كذلك في أغلب الأحيان». وأضاف: «أنا شاب في الخامسة والعشرين من عمري، وأمامي الكثير لأتعلمه في كرة القدم».
ورغم تسجيله هدفا في المباراة الودية ضد اليابان التي أضاع خلالها ركلة جزاء أيضا، بدت العصبية على النجم البرازيلي، إذ تلقى إنذارا لضربه هيروكي ساكاي لاعب مرسيليا الفرنسي، على رأسه.
وما يثير قلق جماهير سان جيرمان بشكل إضافي، هو تواتر أخبار من البرازيل عن شعور نيمار بالندم لتركه برشلونة والانتقال إلى سان جيرمان. وعاد نيمار إلى المدينة الكاتالونية مرتين على الأقل منذ انتقاله إلى باريس، ونشرت له صور على مواقع التواصل مع زميليه السابقين الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروغواياني لويس سواريز.
كما أن وسائل إعلام أشارت إلى أنه طرح على زميليه السابقين عن شعورهما في حال عاد إلى برشلونة وبقي هناك.
لكن كما في المباراة ضد اليابان، ستتجه الأنظار إلى نيمار عندما يخوض منتخب بلاده مباراته الودية الأولى ضد إنجلترا على أرضها منذ فبراير (شباط) 2013 حين خسر منتخب البرازيل بنتيجة 1 - 2. وقال نيمار: «أريد أن أكون أفضل وأتحسن كل مرة، أكان ذلك مع المنتخب أو في منزلي الجديد»، في إشارة لسان جيرمان. وبعيدا عن نيمار وفي الجهة المقابلة لمنافس اليوم ستخوض إنجلترا المباراة بروح معنوية جيدة بعد تعادلها سلبا الجمعة ضد بطلة العالم ألمانيا، في مباراة خاضها منتخب «الأسود الثلاثة» بغياب عدد من لاعبيه الأساسيين بسبب الإصابة، ودفع فيها المدرب غاريث ساوثغيت بلاعبين جدد تنقصهم الخبرة الدولية.
وقدّم كل من حارس إيفرتون جوردان بيكفورد ولاعب وسط تشيلسي روبن لوفتوس - تشيك، المعار إلى كريستال بالاس، أداء واعدا ضد الألمان في مباراتهما الدولية الأولى.
وفي مدينة كولون تسعى ألمانيا بطلة العالم إلى إنهاء مبارياتها في 2017 بأفضل طريقة واستعادة اعتبارها من جارتها اللدودة فرنسا.
ولطالما حملت المواجهة بين الجارين نكهة خاصة، وآخرها لم يكن في مصلحة الألمان، إذ ودع أبطال العالم نهائيات كأس أوروبا 2016 بخسارتهم أمام فرنسا المضيفة للمرة الأولى في بطولة رسمية منذ 58 عاما (صفر - 2) في نصف النهائي، سجلهما مهاجم أتلتيكو مدريد الإسباني أنطوان غريزمان الذي سيكون أساسيا في مباراة اليوم.
وستكون المواجهة بين المنتخبين في كولون، الأولى وديا منذ 13 نوفمبر (تشرين الثاني) 2015، أي اليوم الذي حصلت فيه اعتداءات عدة في باريس، أحدها في محيط ملعب «ستاد دو فرانس» خلال إقامة المباراة التي حسمتها فرنسا 2 - صفر.
ويخوض المنتخبان المباراة بمعنويات جيدة، إذ فازت فرنسا على ضيفتها ويلز 2-صفر الجمعة، بينما تعادلت ألمانيا مع إنجلترا سلبا في ملعب ويمبلي اللندني.
وتبدو مهمة الفرنسيين صعبة على رغم تفوقهم التاريخي على الألمان (13 فوزا و5 تعادلات مقابل 10 هزائم)، وذلك لأن المدرب ديديه ديشامب يفتقد تسعة من لاعبيه المؤثرين، يتقدمهم بول بوغبا ونغولو كانتي والحارس هوغو لوريس، إضافة إلى بنجامان منجي وديميتري باييه وتوماس لومار وجبريل سيديبي وموسى دمبيلي.
وانضم مهاجم آرسنال الإنجليزي أوليفيه جيرو إلى لائحة الغائبين بسبب الإصابة، ما يفتح الباب أمام إمكانية مشاركة زميله في النادي اللندني ألكسندر لاكازيت، لكن الأرجحية تبقى أن يشكل غريزمان ومهاجم باريس سان جيرمان كيليان مبابي القوة الضاربة الهجومية لمنتخب «الديوك».
وبدا غريزمان الذي سجل الهدف الأول في بداية لقاء ويلز وأضاف جيرو الثاني في أواخر الشوط الثاني، متفاهما مع مبابي، وذلك للمرة الأولى بعد مشاركات عدة مخيبة، ما دفع باللاعب البالغ 18 عاما إلى القول: «شيء سيتحقق مع الوقت. هنا، نحن في طور التحضير لنهائيات كأس العالم، وهذه الفترة هي المثلى لتعزيز التفاهم». وبإمكان ديشامب الاعتماد في الناحية الهجومية على أنطوني مارسيال ونبيل فقير، إلا أن كل ذلك سيكون مرتبطا بالخطة التي سيلعب بها ضد الألمان. وأقر ديشامب بأن الألمان متقدمون على فرنسا وقال: «اعتادوا على خوض البطولات الكبرى، وآخرها كأس القارات التي فازوا بها أوائل الصيف للمرة الأولى في تاريخهم رغم مشاركتهم بتشكيلة غالبيتها من الشبان... الألمان يصلون دائما إلى الدور نصف النهائي والمباراة النهائية، هم توجوا أبطال العالم في 2014، وبدأوا هذه العادة منذ 2006».
ورد جواكيم لوف مدرب ألمانيا المجاملة لديشامب بعد لقاء الجمعة في ويمبلي، معتبرا أن إنجلترا وفرنسا تشكلان «معيارا» في كرة القدم، لكنه استطرد قائلا: «أرى أن فرنسا أفضل بعض الشيء من إنجلترا لأنها تملك خطي هجوم ووسط سريعين جدا».
وفي تصريحات أمس عشية المباراة، قال لوف: «أرغب في أن أرى ما إذا كان في إمكان بعض اللاعبين أن يثبتوا أنفسهم، علينا أن نقوم بالهجوم المضاد بشكل أكثر أسرع، وأن يكون المنتخب أكثر ديناميكية حيال المرمى، وهذا ما فشلنا في القيام به ضد إنجلترا».
من جهته، حذر الألماني يوليان دراكسلر زملاءه المدافعين من زميله في سان جيرمان كيليان مبابي، مشيرا إلى أنه يتمنى عدم الاضطرار للدفاع ضده، وتساءل عما إذا كان في إمكان دفاع ألمانيا قادر على احتوائه.
ويعول لوف الذي يفتقد أيضا لاعبين مؤثرين مثل ثلاثي بايرن ميونيخ الحارس مانويل نوير وجيروم بواتنغ وتوماس مولر، على تشكيلة مكونة من مزيج الخبرة المتمثل بلاعبين توجوا بلقب مونديال 2014 مثل ماتس هوملز وطوني كروس وسامي خضيرة ومسعود أوزيل وماريو غوتزه، والشباب الذين قادوا المنتخب إلى لقب كأس القارات.
وأوضح المدرب الألماني أن حارس سان جيرمان كيفن تراب سيكون أساسيا، مثله مثل خضيرة وكروس.
وتقام اليوم أيضا سلسلة مباريات ودية، أبرزها للأرجنتين من دون نجمها ليونيل ميسي مع نيجيريا في كراسنودار الروسية، وإسبانيا في مواجهة روسيا مضيفة المونديال، وبلجيكا مع اليابان، والبرتغال مع الولايات المتحدة.
وارتأى خورخي سامباولي مدرب الأرجنتين ضرورة إراحة ميسي اليوم في لقاء يتوقع أن يجري خلاله تغييرات عدة في التشكيلة التي فازت على روسيا السبت (1 - صفر) بهدف للاعب مانشستر سيتي الإنجليزي سيرجيو أغويرو.
وقال ميسي، نجم نادي برشلونة الإسباني: «ثمة عدد كبير من المباريات في كل موسم ما بين الدوري المحلي، كأس الملك، دوري أبطال أوروبا والمنتخب، وبالتالي قرر سامباولي إراحتي من خوض المباراة الثانية بالجولة الروسية».

أوروبا كرة القدم

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
رادار ميسي: إبداع على الاراضي الروسية برغم التهديدات.. حُلم النجمة السادسة قد يُصبح واقعاً 14/11/2017 | 11:12 م

يعيش الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم نادي برشلونة الإسباني ومنتخب التانغو حالة من التألق الكبير هذا الموسم سواء على الصعيد الدولي أو رفقة ...

اخبار الرياضة اليوم : تعرف على مواعيد ومعلقي مباريات الثلاثاء الناري 14/11/2017 | 11:12 م

اخبار الرياضة اليوم : يشهد يوم الثلاثاء مواجهات ودية نارية على هامش استعدادات المنتخبات المختلفة لمونديال روسيا 2018 فى أسبوع الفيفا الدولي ....

أخبار الرياضة - تعرف على مواعيد ومعلقي مباريات الثلاثاء الناري 14/11/2017 | 11:12 م

أخبار الرياضة - يشهد يوم الثلاثاء مواجهات ودية نارية على هامش استعدادات المنتخبات المختلفة لمونديال روسيا 2018 فى أسبوع الفيفا الدولي ....

رياضة : مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية 14/11/2017 | 11:12 م

رياضة : مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية

رياضة - اليمن العربي: مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية 14/11/2017 | 11:12 م

رياضة - مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية

اخبار اليمن اليوم : مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية 14/11/2017 | 11:12 م

اخبار اليمن اليوم : مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية

مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية 14/11/2017 | 11:12 م

مشاهدة مباراة البرتغال وأمريكا بث مباشر بتاريخ اليوم الثلاثاء 14-11-2017 مباراة ودية



البرازيل تختتم جولتها بمواجهة إنجلترا... وألمانيا تختبر قدراتها أمام فرنسا مباريات ودية يحل المنتخب البرازيلي اليوم ضيفا على المنتخب الإنجليزي في آخر مبارياته الودية في 2017، فيما تسعى ألمانيا بطلة العالم إلى إنهاء مبارياتها هذا العام بأفضل طريقة عندما تستضيف فرنسا في أبرز اللقاءات الدولية الودية التي تجرى اليوم في إطار الاستعدادات لنهائيات



اشترك ليصلك كل جديد عن مباريات ودية

خيارات

المصدر https://www.arabyoum.com/breaking_news/1676065/البرازيل-تختتم-جولتها-بمواجهة-إنجلترا-وألمانيا-تختبر-قدراتها-أمام-فرنسا https://www.arabyoum.com
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي البرازيل تختتم جولتها بمواجهة إنجلترا... وألمانيا تختبر قدراتها أمام فرنسا

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars