الموضوعات تأتيك من 13235 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

انت تشاهد: اخبار مصر > معبر رفح

لماذا رفضت حماس زيارة القاهرة؟

17/04/2018 | 10:25 م 0 comments
 لماذا رفضت حماس زيارة القاهرة؟

إن كان ثمة أحد يبحث عن دليل على دور حراك مسيرات العودة الكبرى في تحسين مكانة غزة ومقاومتها، فإنه سيجد هذا الدليل في رفض حركة حماس الدعوة التي وجهتها المؤسسة الأمنية المصرية لها بزيارة القاهرة للتباحث بشأن الأوضاع في قطاع غزة. فرد حماس على الدعوة يمثل م

اقرأ أيضا:
بترت ساقه الأولى وأصيبت الثانية بطلق متفجر.. صحفي غزيّ آخر في مشافي رام الله
وفد من حماس فى القاهرة لبحث تطورات الوضع الفلسطينى
وفد علمائي لبناني زار ايران : لالتفاف شعوب الأمة حول خيار المقاومة – موقع قناة المنار – لبنان
عائلات شبان احتجزهم الأمن المصري يطالبون بكشف مصير أبنائهم - المشرق نيوز
مختطفون جدد من غزة لدى مصر

إن كان ثمة أحد يبحث عن دليل على دور حراك مسيرات العودة الكبرى في تحسين مكانة غزة ومقاومتها، فإنه سيجد هذا الدليل في رفض حركة حماس الدعوة التي وجهتها المؤسسة الأمنية المصرية لها بزيارة القاهرة للتباحث بشأن الأوضاع في قطاع غزة. فرد حماس على الدعوة يمثل مؤشرا على التحولات التي فرضها حراك مسيرات العودة الكبرى على بيئة المقاومة الإقليمية وعلى وجه الخصوص على العلاقة بين القطاع ونظام السيسي.

 فحتى بدء هذا الحراك، كانت حماس تبدي حساسية كبيرة إزاء العلاقة مع القاهرة بسبب طابع الأوراق التي تملكها في القطاع، وعلى وجه الخصوص تحكمها في معبر "رفح" الذي يعد بوابة غزة الوحيدة للعالم، إلى جانب احتكار مصر دور الوسيط بين الحركة و(إسرائيل.)

 وهذا ما جعل قيادات حماس يستثمرون الكثير من الجهد ويقطعون الوقت الطويل في محاولة تحسين العلاقة مع نظام السيسي، حتى في ظل إدراكهم لطابع الدور الذي يلعبه النظام في محاصرة القطاع وتراكم المؤشرات على بلورة سياساته تجاه القطاع بناء على تنسيق مسبق مع (تل أبيب)؛ كما أقر بذلك مؤخرا وزير الحرب الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، الذي أكد أن مصر تفتح معبر رفح فقط بعد التنسيق مع حكومته.

ويعود التحول في موقف حماس إلى إدراك قيادتها أن الهدف من الدعوة لزيارة القاهرة هو حرص نظام السيسي على الضغط مجددا على الحركة من أجل اقناعها بالعمل على احتواء حراك مسيرات العودة الكبرى، سيما قبيل حلول 15مايو، وهو اليوم الذي يفترض أن يحاول فيه الغزيون اجتياز الخط الحدودي الفاصل بين (إسرائيل) والقطاع.

الشراكة الإستراتيجية بين حكومة اليمين المتطرف في (تل أبيب) ونظام السيسي تدفع الأخير للتجند محاولا احتواء حراك العودة والعمل على عدم تحقق سيناريو الرعب الذي تخشاه (تل أبيب) والمتمثل في انتقال الحراك إلى الضفة الغربية، سيما مع قرب موعد نقل السفارة الأمريكية من (تل أبيب) إلى القدس، وهو الحدث الذي تخشى القيادة الإسرائيلية أن يسهم في إشعال الأوضاع الأمنية في الضفة والقدس.

وفي وقت توفرت العديد من المؤشرات على رهان إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على نظام السيسي في محاولة توفير بيئة تساعد على طرح الخطة التي بلورتها الإدارة لحل الصراع، والتي يطلق عليها "صفقة القرن"، فإن مواصلة حراك مسيرات العودة يقلص فرص التعاطي الفلسطيني مع هذه الصفقة، سيما وأن الحراك يشدد على التشبث بحق العودة للاجئين، وهو الحق الذي تطالب الخطة الأمريكية الفلسطينيين بالتنازل عنه.

حماس، التي تعي أن الأولويات الإسرائيلية هي التي تحرك القاهرة، تدرك أيضاً أن المخاطرة بالاستجابة للطلب المصري يعني نزع زمام المبادرة منها مجددا بعد أن سمح حراك مسيرات العودة للحركة باستعادته بعد أن ظل قطاع غزة مجالا لتأثير (إسرائيل) وقرارات رئيس السلطة محمود عباس وسياسات القوى الإقليمية.

وهناك ما يدلل على أن سياسة نظام السيسي تجاه قطاع غزة القائمة على المزواجة بين العصا بالجزرة قد فشلت في دفع حماس لتغيير موقفها الرافض للتعاون مع أي دعوة لاحتواء حراك مسيرات العودة.

فقد حرصت (إسرائيل) مؤخرا على تسريب خبر مفاده بأنها حملت مدير المخابرات العامة المصرية عباس كامل أثناء زيارته (تل أبيب) رسالة تهديد لحماس في حال تواصل حراك مسيرات العودة. وقد سارع قادة حماس وبشكل تظاهري بالرد على هذه الرسالة من خلال عدم إبداء أي مظهر من مظاهر التأثر بها.

بل على العكس، فقد حرص كل من رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية وقائدها في القطاع إبراهيم السنوار على إطلاق رسائل غير مباشرة لنظام السيسي من خلال الإعلان في أكثر من مناسبة أنه لا تراجع عن مواصلة حراك مسيرات العودة وتعهدا بالعمل على مواصلته حتى بعد 15 مايو.

إلى جانب ذلك، فقد رفضت الحركة عرضا مصريا بإعادة فتح معبر رفح بشكل دائم مقابل احتواء مسيرات العودة.

وتعي قيادة حماس أن فرص وفاء نظام السيسي بتعهداته بعد احتواء مسيرات العودة تؤول إلى الصفر مما يجعلها مصممة على عدم التعاون مع الذين يطالبون بإنهاء هذا الحراك.

لقد أدركت حماس أن حراك مسيرات العودة قد وسع من هامش المناورة المتاح أمامها وحسن من قدرتها على التعاطي مع الضغوط الدولية والإقليمية مما سيجعلها متشبثة بتواصله.

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
تعثر المصالحة الفلسطينية يضغط على بنوك غزة - فيديو امس 19:50 م

اضطرت بنوك تعمل في قطاع غزة، قبل نحو أسبوعين، لإغلاق أجهزة الصراف الآلي بصفائح حديدية وأقفال لفترة وجيزة، تجنبا لتلف قد تتعرض له من موظفين عموميين غاضبين، تأخرت رواتبهم.

وفدا حماس و الشعبية يعودان الى غزة - سما الإخبارية امس 19:50 م

 عاد عدد من اعضاء وفدي حركة "حماس" و"الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين"، الى قطاع غزة قادمين من العاصمة المصرية القاهرة، عبر معبر رفح البري عصر الي

الرسالة نت - الرسالة تكشف تفاصيل فقدان فلسطينيين جدد في مصر امس 19:50 م

فتحت حادثة انقطاع الاتصال بالشاب الغزي حسام أحمد أبو وطفة 32 عاما الذي كان في طريقه إلى العاصمة القطرية الدوحة عبر معبر رفح، بعد دخولها الصالة المصرية بساعات، الباب واسعا حول مصير عدد من الفلسطينيين المفقودين في الأشهر الماضية في مصر.

برلماني مصري: مصر لن تمانع إدخال جثة البطش أو المشاركة بالمجلس الوطني دنيا الوطن امس 19:50 م

برلماني مصري: مصر لن تمانع إدخال جثة البطش أو المشاركة بالمجلس الوطني

مصر تفتح ’معبر رفح’ مع غزة في كلا الاتجاهين - شبكة رصد غزة الاخبارية امس 19:50 م

فتحت السلطات المصرية صباح اليوم الخميس معبر رفح البري لسفر الحالات الانسانية والطلبة واصحاب الاقامات وعودة العالقين. وتجمع مئات الفلسطينيين منذ ساعات الفجر امام صالة ابو يوسف النجار بخانيونس قبل ان يجرى نقلهم بناء على كشوفات معدة مسبقا الى معبر رفح.

وكالة غزة الآن الإخبارية امس 19:50 م

أطلقت عوائل شُبان فلسطينيين اختفوا خلال عبورهم قبل أيام من وإلى قطاع غزة عبر الأراضي المصرية، نداءً عاجلاً للكشف عن مصير أبنائهم الذين اختفت آثارهم أثناء سفرهم عبر

: عبور وفد حركة حماس معبر رفح متجهًا للقاهرة لبحث ملف المصالحة امس 19:50 م

عبر، اليوم الاثنين، وفدًا من حركة حماس معبر رفح البري قادمًا من قطاع غزة ومتوجها إلى القاهرة لاستكمال مباحثات المصالحة الفلسطينية ونقاط التعثر في ...



لماذا رفضت حماس زيارة القاهرة؟ معبر رفح إن كان ثمة أحد يبحث عن دليل على دور حراك مسيرات العودة الكبرى في تحسين مكانة غزة ومقاومتها، فإنه سيجد هذا الدليل في رفض حركة حماس الدعوة التي وجهتها المؤسسة الأمنية المصرية لها بزيارة القاهرة للتباحث بشأن الأوضاع في قطاع غزة. فرد حماس على الدعوة يمثل م



اشترك ليصلك كل جديد عن معبر رفح

خيارات

 لماذا رفضت حماس زيارة القاهرة؟
المصدر http://alresalah.ps/ar/post/180818/rss.php الرسالة نت - تغطية اخبارية مستمرة ..

زيارة الموضوع الاصلي
لماذا رفضت حماس زيارة القاهرة؟
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي لماذا رفضت حماس زيارة القاهرة؟

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars