الموضوعات تأتيك من 14273 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

منتجع البحر الأحمر للغطس .. عندما نفذ الموساد إحدى أكبر عملياته في السودان Euronews

29/09/2018 | 6:00 م 0 comments

"منتجع البحر الأحمر للغطس".. عندما نفذ الموساد الإسرائيلي إحدى "أكبر عملياته" في السودان

القصة بدأت في قرية عروس البحر في السودان، المكان الذي أسس الموساد فيه قاعدة لتكليف عناصره بمهمات خارجية، تحت غطاء شركة أوروبية سياحية لممارسة الغطس والتصوير تحت الماء.

الكتيّب السياحي الإرشادي عن الموقع، كان يتحدث عن تفاصيل لجذب السياح، مثل التقاء الصحراء بالبحر، وحطام سفن غارقة للاستكشاف.

فيما غُيّب من الكتيب أن "الموقع مجرد واجهة لقاعدة مجهزة بالعملاء والأجهزة والمعدّات، حيث كانت تجري زيارات إلى مخيمات لاجئين في السودان، وتهريب اليهود الإثيوبيين منها داخل شاحنات باتجاه المنتجع، ومن هناك، عبر البحر الأحمر إلى داخل إسرائيل".

View this post on Instagram

● ON SET photo of Chris Evans filming Red Sea Diving Resort ? from July 1, 2017

A post shared by ꧁ ℜed Sea Diving Resort ꧂ (@rsdrmovienews) on Jan 28, 2018 at 6:59am PST

خلال تصوير الفيلم"حتى عائلتي لم تعرف.."

غاد شيمرون، أحد الأعضاء في الوحدة الاستخباراتية التي شاركت في العملية، يقول بحسب ما ينقل النص التعريفي بالفيلم: "كان ذلك أحد أسرار الدولة التي لم يتحدث عنها أحد؛ حتى عائلتي لم تعرف".

شيمرون ألف عدة كتب حول اليهود الفلاشا، أحدها بعنوان "موساد أوكسزدس"، الذي يسرد فيه تفاصيل العملية، والذي يستند إليه الفيلم.

وبحسب ما جاء في الكتاب، يعود قرار إسرائيل بشأن تهريب اليهود من إريتريا إلى عام 1977، إبان حقبة رئيس الوزراء آنذاك، مناحيم بيغن.

آنذاك، كانت إثيوبيا تشهد حربا أهلية، فنزح العديد من السكان باتجاه السودان، من بينهم يهود، ومع وصول التقارير إلى إسرائيل، بدأ الموساد بالبحث عن "خط تهريب"، لا سيما وأن موقع السودان مناسب جدا.

أما أصل الحكاية، فبدأت عندما أنشأت شركة إيطالية سياحية منتجعا على ساحل البحر، عام 1972، لكن صعوبة إيصال الكهرباء وبعض الخدمات جعلتهم يتخلون عنه.

لاحقا، وبعد عقد تقريبا، استأجر عناصر الموساد المنتجع على أنهم شركة سويسرية، ووقعوا عقد استثمار لمدة ثلاث سنوات.

"كانت خطرة جدا"

وبحسب صحيفة "هآرتس"، بدا الكتاب كما لو أنه رواية عن عالم الجاسوسية، وساعد على ذلك عمل شيمرون الطويل في الاستخبارات، إلى جانب عمله كصحفي لسنوات، وبالتالي، عرف كيف يكتب الحكاية.

وفي مقابلة مع الصحيفة، قال شيمرون حول العملية: "كانت تجربة حياة. حصلت العديد من الأمور".

ويضيف: "تعرضنا لإطلاق نار، واُعتقلت واُستجوبت من قبل الحكومة السودانية (...) عملية نقل المهاجرين كانت خطرة جدا".

كما يتذكر شيمرون ما حدث معه في آذار/مارس عام 1982، عندما أطلق الجيش السودان النار على شاحنة الموساد الممتلئة باليهود المهرّبين، ظنا منهم أنهم مهربو بشر.

وكانت تلك آخر دفعة من اليهود الفلاشا، حيث تمكن عملاء الموساد من إيصالهم إلى الشاطئ، ومن هناك، حملتهم قوارب مطاطية إلى سفينة تابعة للبحرية الإسرائيلية كانت بانتظتارهم في المياه الإقليمية.

أما بخصوص الفيلم، فتقرب صانع الأفلام راف من شيمرون قبل نحو ثلاث سنوات، وبدأ يناقش معه تفاصيل تحويل الكتاب إلى فيلم سينمائي، آخذا بعين الاعتبار حساسية بعض التفاصيل التي لا يمكن إظهارها.

ويشارك في الفيلم، بدور البطولة، الممثل الأمريكي كريس إيفانز، بالإضافة إلى ميشيل هويسمان وهالي بينيت وآخرين.

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
الأمم المتحدة: صندوق السودان الإنساني تلقى 44 مليون دولار - المركز السوداني للخدمات الصحفية 23/11/2018 | 3:00 م

الخرطوم 14 ربيع الأول 1440 هـ الموافق 22 نوفمبر 2018 م واس أعلنت الأمم المتحدة أن صندوق السودان الإنساني، تلقى 44 مليون دولار من المانحين في العام 2018، لإنفاقها على الأنشطة الإنسانية. وأوضح تقرير صادر عن مكتب الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة (أوتشا) اليوم، أن الصندوق والشركاء استهدفوا في العام الحالي مناطق جبل مرة والنيل الأزرق،

وزراء العدل العرب يوصون برفع اسم السودان من قائمة الإرهاب الشرق الأوسط 23/11/2018 | 3:00 م

جريدة الشرق الأوسط صحيفة عربية دولية تهتم بآخر الأخبار بجميع أنواعها على المستويين العربي والعالمي.

البشير: السودان يتبنى تشريعات تجرم الأعمال الإرهابية 23/11/2018 | 3:00 م

الرئيس السوداني أكد أن وسم بلاده بالدولة الراعية للإرهاب من قبل الإدارة الأمريكية أمر لا سند له ولا دليل عليه.

إضافة 1695 جندي لقوات الحماية الإقليمية في جنوب السودان - سودان تربيون 23/11/2018 | 3:00 م

الخرطوم 23 نوفمبر 2018 ـ أقر اجتماع لرؤساء أركان دول هيئة "إيقاد" ورواندا الذي إنعقد بأديس أبابا، الخميس، إضافة 1695 جندي لاستكمال قوات الحماية الإقليمية بتكليف (...)

السودان وألمانيا يبحثان الأوضاع في ليبيا وأفريقيا الوسطى - سودان تربيون 23/11/2018 | 3:00 م

الخرطوم 23 نوفمبر 2018 ـ بحث وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد مع نظيره الألماني كونو ماس في برلين التطورات الإقليمية الراهنة خاصة الأوضاع في ليبيا وجنوب (...)

هاشتاغ يطالب باستعادة أميرة السودان أخبار سكاي نيوز عربية 23/11/2018 | 3:00 م

أطلق سودانيون، وسما "هاشتاغ" يطالبون فيه متحف الفاتيكان بإعادة مومياء الأميرة السودانية، أماني ريديس الأولى، والتي أهداها البريطانيون لمتحف الفاتيكان، في عهد ال

السودان: ترتيبات لتكوين قوات مشتركة مع مصر وإثيوبيا وليبيا امس 6:00 ص

وزير الدفاع السوداني أكد أمام نواب مجلس الشعب أن هدف القوات تأمين الحدود، وجدد التزام بلاده بدورها تجاه التحالف العربي باليمن.



منتجع البحر الأحمر للغطس .. عندما نفذ الموساد إحدى أكبر عملياته في السودان Euronews اخبار السودان "منتجع البحر الأحمر للغطس".. عندما نفذ الموساد الإسرائيلي إحدى "أكبر عملياته" في السودان



اشترك ليصلك كل جديد عن اخبار السودان

خيارات

المصدر https://arabic.euronews.com/2018/09/28/red-sea-diving-resort-one-of-the-mossad-s-most-daring-and-complex-operations https://arabic.euronews.com
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي منتجع البحر الأحمر للغطس .. عندما نفذ الموساد إحدى أكبر عملياته في السودان Euronews

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars