الموضوعات تأتيك من 14953 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

انت تشاهد: شئون دولية > اردوغان

حملة اردوغان الانتخابية تتغذى على الأخطاء والسقطات الوفيرة للمعارضة التركية وزعيمها القدس العربي

13/03/2019 | 11:45 م 0 comments

إسطنبول ـ «القدس العربي»: يبني الرئيس التركي، رجب طيب اردوغان، جانباً هاماً من حملته الانتخابية المتصاعدة، استعداداً للانتخابات المحلية/البلدية، المقررة نهاية

إسطنبول ـ «القدس العربي»: يبني الرئيس التركي، رجب طيب اردوغان، جانباً هاماً من حملته الانتخابية المتصاعدة، استعداداً للانتخابات المحلية/البلدية، المقررة نهاية الشهر الجاري، على الأخطاء والسقطات الوفيرة للمعارضة التركية وعلى رأسها زعيم حزب الشعب الجمهوري، أكبر أحزاب المعارضة، كمال كليتشدار أوغلو، الذي يواجه اتهامات بضعف الأداء السياسي عقب خسارة حزبه بزعامته سلسلة طويلة من الانتخابات أمام حزب العدالة والتنمية الحاكم.
واستغل التحالف غير المعلن بين حزب الشعب الجمهوري وحزب الشعوب الديمقراطي، أكبر الأحزاب الكردية في البلاد، من أجل توجيه اتهامات لتحالف المعارضة، المسمى»تحالف الأمة»، بالتعاون مع حزب يتهمه بأنه الواجهة السياسية لحزب العمال الكردستاني الذي تعتبره الحكومة «إرهابي». وبينما يصر زعيم الحزب، كمال كليتشدار أوغلو، على أن «تحالف الأمة» يشمل أحزاب الشعب الجمهوري، والسعادة، و«الجيد» فقط، كشفت الكثير من السقطات الكلامية ومقاطع الفيديو وجود تحالف غير معلن مع حزب الشعوب الديمقراطي.
وفي خطاباته الانتخابية الجماهيرية التي وصلت إلى أكثر من ثلاث خطابات في اليوم الواحد، يشن اردوغان هجوماً حاداً على التحالف المعارض مسمياً إياه بـ«تحالف العلة»، ويقول إن هذا التحالف يحصل على أوامره من قادة تنظيم العمال الكردستاني في جبال قنديل. وفي مؤتمر جمع ممثلين عن الأحزاب المشاركة في تحالف المعارضة، قال أحد ممثلي حزب الشعوب الديمقراطي «التحالف سوف يفوز في كردستان» في إشارة إلى مناطق الأغلبية الكردية، جنوب شرقي البلاد، وهو ما أثار غضباً واسعاً في الشارع التركي، وسط اتهامات لممثل حزب الشعب الجمهوري بعدم الرد عليه وانتقاد «خطابه الانفصالي لأهداف انتخابية»، وهو ما بات يكرره اردوغان في خطاباته اليومية بالقول: «لا يوجد في تركيا مكان اسمه كردستان، في شمال العراق هناك مكان اسمه كردستان».
وقبل يومين، وبعدما توقف مرشح حزب الشعب الجمهوري عن إلقاء خطابه الجماهيري بسبب رفع الأذان، جرى حوار جانبي بين ممثلي عدد من الأحزاب المشاركة في تحالف المعارضة، تركّز حول أن حزب الشعوب الديمقراطي سيدعم التحالف مقابل دعم التحالف له «في كردستان»، وهو الحوار الذي ظهر بالصوت والصورة على الشاشات بعدما ظن المتحاورين أنهم أغلقوا الميكروفونات، واعتبرته صحافة الحزب الحاكم دليلاً جديداً على وجود تحالف بين المعارضة والأكراد.
والشهر الماضي، خلال كلمته الأسبوعية أمام الكتلة البرلمانية لحزبه، حمل كليتشدار أوغلو صورة كبيرة لسيدة تركية تنقب في حاوية قمامة بجانب لوحة كبيرة عليها صورة اردوغان، وقال: «إلى هذا الحال وصلت تركيا، اردوغان أوصل تركيا لهذا المستوى، هذه السيدة تبحث عن الطعام في حاوية قمامة، هذه السيدة ليس لديها ما تأكل».
لكن وسائل الإعلام التابعة لحزب العدالة والتنمية الحاكم سرعان ما وصلت للسيدة في منزلها في مدينة إسكي شهير وأجرت لقاءاً معها حيث انتقدت تصرف زعيم المعارضة، مؤكدةً على أنها كانت تجمع بعض الأطعمة للقطط في الشارع، وأن وضعها الاقتصادي جيد جداً، وتمتلك أربعة شقق سكنية وأراضي زراعية، وأعلنت رفع دعوى قضائية على زعيم المعارضة. واستغل اردوغان على الفور هذه الحادثة لتجديد اتهامه المكرر لكليتشدار أوغلو بأنه «سياسي كاذب»، وتحول إلى مادة أساسية في إعلام الحزب الحاكم، وفي الخطاب اليومي لاردوغان الذي بات يستخدم شاشات ضخمة ومكبرات الصوت خلال خطاباته الجماهيرية لنقل مقاطع فيديو لزعيم المعارضة يقول إنها تتضمن «أكاذيب وتناقضات».
وفي لقاء مع فضائية تركية قبل أيام، قال كمال كليتشدار أوغلو إنه «لا يتفهم سياسة اردوغان اتجاه تنظيم «ب ي د» السوري، متسائلاً عما إذا كان التنظيم يمكن أن يحاكم تركيا، أو يشكل خطراً عليها»، لكنه سرعان ما نفى قوله ذلك، وهو ما جرى تأكيده بسهولة من خلال المقاطع المنشورة للحوار، وهو ما اعتبره اردوغان «دفاعاً عن تنظيم إرهابي هاجم تركيا بالفعل وأطلق الصواريخ باتجاه الأراضي التركية». وضجت مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الأحد، في تركيا بمقطع فيديو لآلاف المتظاهرين أغلبهم من السيدات الذين تظاهروا في ميدان تقسيم دفاعاً عن حقوق المرأة بالتزامن مع يوم المرأة العالمي، حيث يسمع صراخ هائل لحظة بدء الأذان، وقال المغردون إن المتظاهرين تعمدوا الصراخ والصفير بصوت مرتفع جداُ لتغطية على صوت الأذان، وهو ما أثار سخطاً عارماً في الشارع التركي، وأكثر من 70 ألف تغريدة منددة على تويتر.
والأحد، استنكر اردوغان الحادثة بشدة، قائلا أن هذا التجمع كان من تنظيم حزبي الشعب الجمهوري، والشعوب الديمقراطي، معتبراً ما حصل «قلة أدب تجاه الأذان»، مضيفاً: «مجموعة بقيادة حزبي الشعب الجمهوري والشعوب الديمقراطي، اجتمعت في تقسيم بذريعة يوم المرأة، وتصرفت بوقاحة تجاه الأذان عبر الصفير والهتافات»، مشدداً على أن «أولئك الذي لا يحترمون ولا يحمون الأذان والعلم، لن يحترموا أو يحموا هذا الشعب والبلد». ويبني الرئيس التركي استراتيجيته الخطابية على مهاجمة كليتشدار أوغلو بشكل مباشر وتجاهل زعماء أحزاب المعارضة الأخرى، لا سيما زعيمة الحزب الجيد، ميرال أكشينار، التي اضطر قبل أيام للرد عليها بعدما قالت إن اردوغان وصف أتباع المعارضة بـ«الإرهابيين»، وهو ما حذى باردوغان لرفع دعوى قضائية بحقها.
وخلال السنوات الأخيرة، كسب اردوغان سلسلة طويلة من الدعاوى القضائية، التي كلفت كليتشدار أوغلو قرابة مليوني ليرة تركية، وهو ما حذا بزعيم المعارضة لإنشاء صندوق لخصم هذه المبالغ من رواتب مسؤولي ونواب الحزب بالبرلمان، بينما يقول اردوغان سوف يدفع هذه المبالغ لوقف خاص بعائلات قتلى وجرحى الجيش التركي.

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
هجوم سعودي جديد على اردوغان تركيا الآن امس 1:00 ص

هاجم الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مشيرا إلى أن مواقف الأخير لا تستحق التعليق. وكتب الأمير عبد الرحمن بن مساعد، عبر صفحته الرسمية على موقع “تويتر”، إن “مواقف أردوغان لم تعد تحتاج لتعليق، وأضاف قائلا: “يكفي إيموجي”. وتابع الأمير السعودي، في تغريدة أخرى، قائلا إن “وزارات خارجية الدول التي

هجوم سعودي جديد على اردوغان تركيا الآن امس 1:00 ص

هاجم الأمير السعودي عبد الرحمن بن مساعد، الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مشيرا إلى أن مواقف الأخير لا تستحق التعليق. وكتب الأمير عبد الرحمن بن مساعد، عبر صفحته الرسمية على موقع “تويتر”، إن “مواقف أردوغان لم تعد تحتاج لتعليق، وأضاف قائلا: “يكفي إيموجي”. وتابع الأمير السعودي، في تغريدة أخرى، قائلا إن “وزارات خارجية الدول التي

اردوغان يدعو لمكافحة العداء للإسلام مثل معاداة السامية بعد المحرقة اليهودية امس 1:00 ص

اردوغان يدعو لمكافحة العداء للإسلام مثل "معاداة السامية" بعد المحرقة اليهودية

اردوغان يحذر: حديث ترامب عن الجولان يجر المنطقة إلى حافة أزمة جديدة امس 1:00 ص

اردوغان يحذر: حديث ترامب عن الجولان يجر المنطقة إلى حافة أزمة جديدة

اردوغان يدعو لمكافحة العداء للإسلام مثل معاداة السامية بعد المحرقة اليهودية امس 1:00 ص

اردوغان يدعو لمكافحة العداء للإسلام مثل "معاداة السامية" بعد المحرقة اليهودية

الرئاسة التركية: تصريح اردوغان حول مجزرة نيوزيلندا أخرج من سياقه - النهار امس 1:00 ص

أكد مسؤول الإعلام في الرئاسة التركية ان تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في أعقاب المذبحة التي وقعت في نيوزيلندا ''أخرجت من سياقها'' بعد أن استدعت أوستراليا مبعوث تركيا للاحتجاج عليها.وكتب فخر...

الرئاسة التركية: تصريح اردوغان حول مجزرة نيوزيلندا أخرج من سياقه - النهار امس 1:00 ص

أكد مسؤول الإعلام في الرئاسة التركية ان تصريحات الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في أعقاب المذبحة التي وقعت في نيوزيلندا ''أخرجت من سياقها'' بعد أن استدعت أوستراليا مبعوث تركيا للاحتجاج عليها.وكتب فخر...



حملة اردوغان الانتخابية تتغذى على الأخطاء والسقطات الوفيرة للمعارضة التركية وزعيمها القدس العربي اردوغان إسطنبول ـ «القدس العربي»: يبني الرئيس التركي، رجب طيب اردوغان، جانباً هاماً من حملته الانتخابية المتصاعدة، استعداداً للانتخابات المحلية/البلدية، المقررة نهاية



اشترك ليصلك كل جديد عن اردوغان

خيارات

المصدر https://www.alquds.co.uk/%D8%AD%D9%85%D9%84%D8%A9-%D8%A7%D8%B1%D8%AF%D9%88%D8%BA%D8%A7%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D8%A9-%D8%AA%D8%AA%D8%BA%D8%B0%D9%89-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%A7%D9%84%D8%A3/ القدس العربي Alquds Newspaper
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي حملة اردوغان الانتخابية تتغذى على الأخطاء والسقطات الوفيرة للمعارضة التركية وزعيمها القدس العربي

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars