الموضوعات تأتيك من 15688 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

انت تشاهد: مشاهير > منى الشاذلى

كسر هيبة من لا نجرؤ على ذكر اسمه الكريه! القدس العربي

12/01/2019 | 2:25 م 0 comments

السيدة م.س. ذات النفوذ في أحد الحقول الفنية العربية قالت لمجلة واسعة الانتشار: «أنا ضد المتاجرة بالمرض». المحررة الذكية التي حاورتها استطاعت أن تجرها للحديث عن

السيدة م.س. ذات النفوذ في أحد الحقول الفنية العربية قالت لمجلة واسعة الانتشار:
«أنا ضد المتاجرة بالمرض». المحررة الذكية التي حاورتها استطاعت أن تجرها للحديث عن مرضها بالبهاق!
المغنية إليسا التي لم تُخْفِ إصابتها بالسرطان (نالت) الكثير من الانتقاد لها بهذا القلم أو ذاك، وتهمة المتاجرة بمرضها. وأخالف صاحباته وأصحابه إلى أبعد مدى ودونما تحفظ، وأجد في إعلان المطربة إليسا عن مرضها خطوة شجاعة ورائدة في حقل يتكتم المرء فيه على مرضه بالسرطان كما لو كان عارا!

في الصفحة الأولى من جريدة فرنسية

في الغرب نجد خطوة مثل إعلان إليسا عن مرضها بالسرطان وعلاجها وشفائها ـ بإذن الله ـ خطوة رائدة وجميلة ويعرف الغرب قيمتها في كسر رهبة السرطان (وهو ما سبقت إليسا إليه الفلسطينية المطربة الراحلة ريم البنّا..).
في الجريدة الفرنسية واسعة الانتشار «لوباريزيان» بتاريخ 26 أيلول/سبتمبر 2018، نرى في صفحتها الأولى صورة للمذيع (الأحب) لدى الفرنسيين ـ كما وصفته الجريدة ـ جان بيير بيرنو، المخضرم المتزوج من ملكة جمال سابقة لفرنسا. وقالت الجريدة إنه بإعلانه عن مرضه بالسرطان قام بكسر (تابو) أي موضوع محرم الإعلان عنه. وهو كلام جميل ولكنه ليس دقيقا، لأن المغني الشهير الفرنسي جوني هوليداي سبقه إلى ذلك بل وتحديا للمرض قام بعد ذلك بجولة غنائية برفقة مطربين آخرين مخضرمين مثله من أصدقائه، هما إيدي ميتشل وجاك دوترون.
ورحبت فرنسا كلها بتلك الخطوة، ولم نسمع صوتا واحدا يتهمه بالمتاجرة بمرضه، فلماذا يقسو البعض عندنا على مشهورة لبنانية تعلن عن مرضها، أي (إليسا) وعن معاناتها وشفائها، ويتهمونها هي والشجعان أمثالها بالمتاجرة بمرضهم؟

أيها الأعزاء، أعيروني ذاكرتكم!

أفانين كبة تتذكر جيدا بعض ما سبق أن تحدثت عنه، وتتذكر اسم الكتاب حيث ورد ذلك (نجم الدراجي يتذكر وصفي لمدينة بيروت في روايتي بيروت 75. وغير ذلك كثير، بولنوار قويدر في زيارته الافتراضية إلى بيروت يتذكر مناخ كل ما كتبته عنها (وكدت أنساه!).
أما ابن سلطنة عمان، عمرو، فيتذكر ما ختمت به زيارتي لتعزية الصديقة المبدعة فيروز ذات يوم، حين قلت لها: الأسود يليق بك.. ولولاه والأديبة الشابة عفيفة حلبي لما حصلت على التحقيق الذي نشرتُه في مجلة «الحوادث» عن لقائنا هذا يومئذ.. ويتذكر كتابي «أعلنت عليك الحب» ونبوءة في إهدائي لأحدهم حول الكتب المهربة.. وغدير ماهر تتذكر ما جاء في روايتي «سهرة تنكرية للموتى». يا أعزائي، أرجوكم.. أعيروني ذاكرتكم! فأنتم تذكرون بعض ما كتبته، وأين قمتم بمطالعته في أي كتاب، وأحيانا في أي صفحــــة، وأنا فشلت قبل دقائق في أن أتذكر في أي كتاب من كتــــبي الخمسين نشرت مقالي عن موضوع «ممنوع الحديث عنه»، وأعــــني بالعنوان مرض السرطان. أعرف أنني كتبت عن ذلك منذ أكــــثر من عقدين من الزمن، وصدر المقال في أحد كتبي، ولكن أين؟.. في المقابل ما الفرق؟.. كـــل ما في الأمــر أنني من زمان متحمسة للبوح بالمرض لأن حكايات الشفاء الممكن تساهم في دعم الروح المعنوية لدى المرضى الآخرين، وبالذات في عالمنا العربي، حيث يتم اعتبار المرض بالسرطان كما لو كان حكما بالإعدام، وذلك ليس صحيحا، وها هي إليسا تعود من رحلة المرض جميلة متألقة تغني وتثير إعجاب الناس وتتابع رحلتها الناجحة مع العطاء. هنالك عبارة نطالعها في أخبار رحيل هذا أو ذاك: عبارة «بعد معاناة المرض»، وهي التسمية المفضلة لدى الكثيرين للسرطان بدلا من تسميته باسمه، أي السرطان، وكأي مرض آخر..

صار العلاج ممكنا وبالتالي الشفاء

الأمثلة كثيرة على الشفاء من هذا المرض، والمطربة إليسا من أجمل الأمثلة على ذلك، لأنها أعلنت عن مرضها وعن قسوته ومعاناتها منه، وتروي خوفها من أن تذكر ذلك لأمها «لكي لا تقتلها»!.. وهي صادقة، وسلوكها يعبر عن رفض (شيطنة) هذا المرض كما لو كان استثنائيا لا يمكن الشفاء منه، مما يساهم في هزيمة الروح المعنوية للمريض ولأسرته أولا.

تكريم إليسا لكسرها هيبة «السرطان» وقبلها ريم البنا

حسنا فعلت إليسا في ظهورها في برنامج منى الشاذلي المتلفز في حلقتين، ومما قالته إن الكشف المبكر عنه يزيد في نسبة الشفاء بمقدار تسعين في المئة. وأحب توجيه تحية لوزير الإعلام اللبناني، ملحم الرياشي، الذي قام بتكريم إليسا في حضور وزير السياحة أفاديس كيدانيان، ووزير شؤون المرأة جان اوغاسبيان، لمشاركتها وزير الصحة في الحملة الوطنية الخاصة بسرطان الثدي، وقد عيّنها سفيرة لذك.

حتى على المرض.. يحسدونها؟

في الغرب أيضا كان التكتم على مرض السرطان شائعا. قبل جوني هوليداي، وها هو الوسيم مقدم البرامج التلفزيونية برنار دو لافيلارديير يعلن أنه أصيب بسرطان في الأذن وأجريت له جراحتان قبل عام.. وساهم بذلك في كسر هيبة اسم مرض السرطان.. وحين تعلن إليسا تفاصيل معاناتها مع السرطان حتى الشفاء أرحب بخطوتها وأدعمها ضد كل من يتهمها بالمتاجرة بالمرض، فلا تبالي بهم يا إليسا وارفعي راية الأمل بالشفاء الممكن، كشفائك.

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
سفراء إنسان أول منحة تبادل تدريبي بين مصر وكندا في مجال الأفلام الوثائقية 15/07/2019 | 7:00 ص

وصل إلى مدينة ڤانكوڤر بولاية بريتيش كولومبيا الكندية المخرج المصري الشاب عاصم خالد، كأول مبتعث ضمن المنحة التدريبية

فن وثقافة سفراء إنسان .. أول منحة تبادلية بين مصر وكندا في الأفلام الوثائقية 15/07/2019 | 7:00 ص

وصل المخرج المصري عاصم خالد إلى مدينة ڤانكوڤر بولاية بريتيش كولومبيا الكندية كأول مبعوث ضمن المنحة التدريبية "سفراء إنسان" الذي تنظمه مؤسسة "إنسا

​5 منح من وزارة الثقافة بمناسبة افتتاح متحف نجيب محفوظ مصراوى 15/07/2019 | 7:00 ص

5 منح من وزارة الثقافة بمناسبة افتتاح متحف نجيب محفوظ | مصراوى

فيديو يوضح حجم الثورة الحقيقية لـ الاعلامية مني الشاذلي – 15/07/2019 | 7:00 ص

مـــــــــواضيع عــــــامةطالب المستشار مرتضى منصور، عضو مجلس النواب، بتطهير الإعلام من "المذيع

بعد صورة “حمام السباحة”.. خالد انور يكشف حقيقة الجزء الثاني من مسلسل كأنه امبارح  08/07/2019 | 4:00 ص

بعد صورة “حمام السباحة”.. خالد انور يكشف حقيقة الجزء الثاني من مسلسل كأنه امبارح ...

حظك اليوم وتوقعات الأبراج الجمعة 5/7/2019 على الصعيد المهنى والعاطفى والصحى - 08/07/2019 | 4:00 ص

نقدم حظك اليوم لمواليد كل الأبراج على الصعيد المهنى والعاطفى والصحى، وتوقعات علماء الفلك لكل برج.

فيلم الممر في دبي يشهد إقبالًا كبيرًا من الجالية المصرية 08/07/2019 | 4:00 ص

حضر النجم أحمد عز العرض الخاص الثاني لفيلمه "الممر" الذي أقيم الخميس، في دبي بدولة الإمارات، وذلك برفقه الفنان محمد فراج والفنان أحمد رزق. ونشرت الصفحة الرسمية لوزارة الهجرة المصرية صور العرض الخاص الأول الذي أقيم، وعلقت عليه "إقبال كبير من الجالية المصرية في دبي بدولة الإمارات على الفيلم السينمائي البطولي "الممر". كانت إيرادات فيلم "الممر" وصلت إلى 52...



كسر هيبة من لا نجرؤ على ذكر اسمه الكريه! القدس العربي منى الشاذلى السيدة م.س. ذات النفوذ في أحد الحقول الفنية العربية قالت لمجلة واسعة الانتشار: «أنا ضد المتاجرة بالمرض». المحررة الذكية التي حاورتها استطاعت أن تجرها للحديث عن



اشترك ليصلك كل جديد عن منى الشاذلى

خيارات

المصدر https://www.alquds.co.uk/%D9%83%D8%B3%D8%B1-%D9%87%D9%8A%D8%A8%D8%A9-%D9%85%D9%86-%D9%84%D8%A7-%D9%86%D8%AC%D8%B1%D8%A4-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%B0%D9%83%D8%B1-%D8%A7%D8%B3%D9%85%D9%87-%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D9%8A%D9%87/ القدس العربي Alquds Newspaper
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي كسر هيبة من لا نجرؤ على ذكر اسمه الكريه! القدس العربي

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars