الموضوعات تأتيك من 15116 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

انت تشاهد: شئون دولية > افريقيا

دليل «بلومبيرج» لمراكز الصراعات فى إفريقيا 2019 - الأهرام اليومي

14/01/2019 | 4:00 ص 0 comments
دليل «بلومبيرج» لمراكز الصراعات فى إفريقيا 2019 - الأهرام اليومي

نشر موقع « بلومبيرج» الاقتصادى الأمريكى تقديراته لأبرز مناطق الصراعات ومراكز الأمل الاقتصادى والتطور السياسى المنتظر بقارة إفريقيا خلال عام 2019. التقدير الذى يهدف فى الأساس لتوجيه المستثمرين وأصحاب القرار السياسى لأهم المؤشرات الأمنية والسياسية والاقتصادية بأبرز دول القارة، قدم تحليلا مختصرا وكاشفا لأبرز الأزمات وكذلك الفرص التى يتوقع أن يشهدها عدد من دول القارة خلال العام الجديد.

ويؤكد تقدير « بلومبيرج» ضرورة عدم إغفال متابعة ما يجرى فى إفريقيا خلال الأسابيع المقبلة خاصة مع التطورات المتسارعة التى تشهدها دولها.ينتظر أن تتصدر نيجيريا وجنوب إفريقيا قائمة تضم 20 دولة إفريقية ستشهد انتخابات مهمة هذا العام. وعلى مسار مواز، تتزايد أهمية إفريقيا كمسرح جديد لصراع النفوذ ما بين الصين وروسيا والحركات المسلحة المتطرفة والمحسوبة على الإسلام، فيما يتضح أكثر فأكثر تراجع النفوذ الاستراتيجى للولايات المتحدة بالقارة. وتناول تقدير «بلومبيرج» أبرز قضايا القارة الإفريقية من دولة إلى دولة، وفقا لما يلي.

الكونغو الديمقراطية: أكدت بدايات 2019 تراجع احتمالات الاضطراب السياسى فى الكونغو، وذلك عقب إعلان السلطات الانتخابية هناك فوز زعيم المعارضة فليكس تشيسكيدى بالانتخابات الرئاسية التى جرت فى 30 ديسمبر الماضي. جاء ذلك الإعلان ليسيطر على تنامى التوتر فى الكونغو التى تعد أكبر دول منطقة إفريقيا جنوب الصحراء وأكبر منتج فى العالم لمعدن الـ «كوبالت».

ويعد اعتماد المحكمة الدستورية فى الكونغو لنتائج الانتخابات التى جرت نهاية العام الماضى نهاية لحكم الرئيس جوزيف كابيلا الذى دام 18 عاما، وبداية لما قد يصبح أول انتقال ديمقراطى للسلطة منذ استقلال الكونغو عام 1960.

نيجيريا: تستعد أكبر دول إفريقيا من حيث عدد السكان لجولة جديدة من الانتخابات العامة مقرر لها منتصف شهر فبراير المقبل، وكانت الجولات المماثلة قد اتسمت فى الماضى بوقائع العنف واتهامات عدم النزاهة. وتتم هذه الجولة من الانتخابات الرئاسية والبرلمانية على خلفية الحملات التى تشنها الحكومة ضد المسلحين فى شمال شرق البلاد، والمصادمات الفئوية بين الفلاحين والرعاة فضلا عن تراجع الأوضاع الاقتصادية.

فمن المتوقع أن تكون الانتخابات الرئاسية فى نيجيريا، سادس أكبر دولة منتجة للبترول وأحد أعضاء منظمة الأوبك، معركة ليست سهلة . وستدور بين الرئيس الحالى محمد بخارى « 76 عاما»، وأتيكو أبو بكر «72 عاما»، رجل الأعمال الذى خدم كنائب لرئيس نيجيريا خلال الفترة بين عامي1999 و2007.

الصومال: جاء الانفجار المزدوج الذى وقع بالقرب من القصر الرئاسى بالعاصمة مقديشو وأسقط ما لا يقل عن 30 قتيلا نهاية عام 2018 كتذكرة على التهديد الذى تمثله الميليشيات التابعة لتنظيم القاعدة الإرهابى بالنسبة للدولة الواقعة بمنطقة القرن الإفريقى.

ويشكل التمرد المسلح المصدر الرئيسى للتهديد الأمنى فى الصومال، وذلك رغم العمليات المستمرة للقضاء عليه .

الكاميرون: استمرار عمليات التمرد فى الإقليمين الناطقين بالإنجليزية فى الكاميرون ترك آثاره على باقى مناطق البلاد الناطقة بالفرنسية، والتى تعتبر مركز إيواء آلاف المواطنين الذين أجبروا على النزوح من منازلهم هربا من أعمال العنف فى جنوب وشمال غرب البلاد. لكن المناطق الفرنسية شهدت أول اعتداء على أراضيها قبل نهاية العام الماضي.

إقليم الساحل: حركة التمرد المحسوبة على التيار الإسلامى والتى بدأت فى شمال مالى قبل سبع سنوات أصبح لها أصداء فى غرب إفريقيا ككل، ولا تبدو هناك أى إشارة على تراجع وشيك. كما أن نشر منظمة الأمم المتحدة لقوات سلام قوامها حوالى 15 ألف جندي، بالإضافة إلى 4 آلاف جندى تابعين لفرنسا لم ينجح فى وقف الاعتداءات المسلحة من الانتشار إلى بوركينا فاسو المجاورة. وفى الوقت ذاته، فإن مالى وبوركينا فاسو يشهدان تزايدا فى أعمال العنف

تشاد: نشرت السلطات التشادية قواتها وعددا من المقاتلات الحربية عند حدودها الشمالية مع ليبيا، وذلك فى أعقاب هجوم العام الماضى الذى أسقط قتلي. ورغم عدم توفر معلومات كافية حول الكيان المعتدي، إلا أن الاعتقاد الشائع أنه ينال الدعم من جانب مقاتلين ليبيين. وكانت تشاد، ورغم أنها من الدول المنتجة للبترول، قد شهدت أيضا أسابيع من الإضرابات العمالية على خلفية الأزمة الاقتصادية التى تعانى منها .

ليبيا: بعد حوالى ثمانى سنوات من الأزمات، شاع الأمل فى ليبيا بعد الاتفاق ، على وقف القتال وإجراء انتخابات مطلع 2019. ولكن ليبيا، صاحبة أكبر احتياطى من البترول على مستوى القارة الإفريقية، مازالت تعانى من الانقسامات العميقة ويمكن لنزاع حول نتائج الانتخابات المزمعة أن يتسبب فى مزيد من الفوضى ويدعم فرص تنظيم «داعش» الإرهابى فى إقامة قاعدة له هناك. ومن شأن ذلك أن يؤثر سلبا على الأمن إقليميا ويزيد من تدفق المهاجرين إلى أوروبا.

زيمبابوى: تتزايد القلاقل من جانب قطاع العمال، فيما تواجه البلاد أسوأ أزمة اقتصادية منذ سنوات مع استفحال ظاهرة نقص الإمدادات سواء فيما يخص المواد الغذائية أو الوقود أو العقاقير الطبية أو حتى النقد الأجنبي. وفى مسار مواز، يتصاعد التوتر السياسى مع استمرار الخلاف بين الحكومة والمعارضة بشأن نتائج انتخابات العام الماضي.

غينياــ بيساو: يهدد النزاع السياسى فى غينيا بيساو بعودة أكثر دول العالم فقرا لتصبح مجددا ملاذا للعصابات العاملة فى تهريب الكوكايين إلى أوروبا، وتفتح أبوابها أمام الجماعات المسلحة المتطرفة والمحسوبة على الإسلام.

توجو: دخلت المفاوضات مع أحزاب المعارضة الكبرى بشأن التعديلات الدستورية المزمعة إلى طريق مسدود. كما يتوقع أن تستمر فى 2019 المظاهرات واسعة النطاق ضد نظام الرئيس فور جناسينجبي، الذى تولى السلطة منذ انتخابات 2005 المتنازع حولها.

إثيوبيا: من المواقع الايجابية فى القارة الإفريقية خلال 2019. فرئيس الوزراء الجديد آبى أحمد «42 عاما» يعمل على تحقيق إصلاحات بمعدل سريع لدعم أحد أسرع الاقتصاديات نموا بإفريقيا.

رابط دائم: 
موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
قرعة أمم افريقيا مجدي عبدالغني: مصر أسهل مجموعة.. المغرب الأسوأ حظًا ومدربهم يستسهل الصعود - اليوم 0:45 ص

أكد مجدي عبدالغني عضو مجلس ادارة الاتحاد المصري لكرة القدم أن قرعة دور المجموعات لكأس الأمم الافريقية 2019 حملت الحظ السعيد للمنتخب القومي.

وزير الصناعة يبحث إمكانية عقد شراكات مع إستونيا للتصدير إلى مصراوى اليوم 0:45 ص

وزير الصناعة يبحث إمكانية عقد شراكات مع إستونيا للتصدير إلى أفريقيا | مصراوى

ضمت قائمة حكام كأس أمم إفريقيا 2019 ثلاثة حكام مغاربة – African Daily Voice اليوم 0:45 ص

African Daily Voice (ADV) - Agence de presse panafricaine - وكالة انباء عموم افريقيا - Panafrican news agency

: قصة محاربات الزيمبابوي.. يحرسن الحيوانات المفترسة في أدغال أفريقيا اليوم 0:45 ص

في مثل هذا اليوم 18 إبريل من عام 1980 تأسست جمهورية زيمبابوي التي كانت مستعمرة بريطانية تعرف باسم روديسيا...

«أمم إفريقيا» تحسم مصير «أجيرى» مع المنتخب اليوم 0:45 ص

يجتمع، السبت، هانى أبوريدة، رئيس اتحاد الكرة، والمشرف العام على المنتخب الوطنى لكرة القدم، مع المكسيكى «أجيرى»، المدير الفنى، لاختيار القائمة النهائية للاعبين التي سيتم إرسالها يوم 11 يونيو المقبل، قبل انطلاق البطولة بـ10 أيام، وفقا للوائح الاتحاد

إنفو جراف.. تعرف على الملاعب المستضيفة لمجموعات أمم أفريقيا 2019 - اليوم 0:45 ص

بدأت المنتخبات الاستعداد لانطلاق بطولة أمم أفريقيا 2019 التى تستضيفها مصر خلال الفترة من 21 يونيو حتى 19 يوليو المقبلين ونفس الأمر للجنة المنظمة بمصر.



دليل «بلومبيرج» لمراكز الصراعات فى إفريقيا 2019 - الأهرام اليومي افريقيا



اشترك ليصلك كل جديد عن افريقيا

خيارات

دليل «بلومبيرج» لمراكز الصراعات فى إفريقيا 2019 - الأهرام اليومي
المصدر http://www.ahram.org.eg/News/202892/115/691260/%D8%AA%D8%AD%D9%82%D9%8A%D9%82%D8%A7%D8%AA-%D9%88-%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1-%D8%AE%D8%A7%D8%B1/%D8%AF%D9%84%D9%8A%D9%84-%C2%AB%D8%A8%D9%84%D9%88%D9%85%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%AC%C2%BB-%D9%84%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%83%D8%B2-%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%B9%D8%A7%D8%AA-%D9%81%D9%89-%D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7-.aspx الرئيسية - الأهرام اليومي
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي دليل «بلومبيرج» لمراكز الصراعات فى إفريقيا 2019 - الأهرام اليومي

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars