الموضوعات تأتيك من 15622 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

انت تشاهد: شئون دولية > الرياض

انطلاق أعمال برنامج تطوير الصناعة والخدمات اللوجستية في الرياض

28/01/2019 | 2:50 م 0 comments

انطلقت اليوم في فندق "الريتز كارلتون" بالرياض، أعمال برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية الذي يستهدف تحويل المملكة إلى قوة صناعية رائدة وم

انطلاق أعمال برنامج تطوير الصناعة والخدمات اللوجستية في الرياض وكالة الأنباء السعودية (واس) سبق 2019-01-28

انطلقت اليوم في فندق "الريتز كارلتون" بالرياض، أعمال برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية الذي يستهدف تحويل المملكة إلى قوة صناعية رائدة ومنصة لوجستية عالمية تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وقال وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العامودي في كلمته خلال حفل الافتتاح: لا يخفى على الجميع أن مملكتنا الغالية تشهد في هذه المرحلة، بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وبحكمة ومتابعة سمو ولي العهد مهندس التغيير، مسيرة متسارعة وغير مسبوقة من التقدم والتطوير، تتمثل في رؤية المملكة 2030، التي ترتكز على ثلاثة محاور هي بناء مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح، وتنص رؤيتها على أن المملكة العربية السعودية العمق العربي والإسلامي قوة استثمارية رائدة ومحور لربط القارات الثالث.

وأضاف: سيتم في هذا اليوم التعريف ببرنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية بوصفه أحد أهم وأكبر برامج "رؤية المملكة 2030".

واستطرد قائلاً: برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية يهدف إلى تكامل قدرات أجهزة الدولة في المملكة، إلى جانب جذب وتشجيع الاستثمارات المحلية والعالمية من خلال أربعة قطاعات رئيسية هي الطاقة والصناعة والتعدين والخدمات اللوجستية؛ لتكون المملكة قوة صناعية رائدة ومنصة عالمية للخدمات اللوجستية.

وتابع: القطاع الحكومي هو الممكن الرئيسي خلف هذا البرنامج؛ حيث تتكامل فيه جهود العديد من القطاعات.

وقال الوزير: إن عدد المبادرات التي يتم العمل عليها حالياً زادت على 300 مبادرة؛ مؤكداً في ذات الوقت أن المحرك الأساسي في هذا البرنامج هو القطاع الخاص المحلي والدولي.

وأضاف: لذلك قام البرنامج بدعم جميع مبادراته بمجموعة كبيرة من الممكنات والمحفزات لجذب استثمارات محلية ودولية بما يزيد على تريليون و700 مليار ريال، لتسهم في تحقيق أهداف البرنامج، التي تتمثل في رفع مشاركة القطاعات الرئيسية الأربعة في الناتج المحلي الإجمالي إلى تريليون ومائتي بليون ريال، وزيادة الإسهام في المحتوى المحلي إلى أكثر من 700 مليار ريال، وإيجاد مليون و600 ألف وظيفة جديدة، إضافة إلى رفع حجم الصادرات السعودية إلى أكثر من تريليون ريال.

وأردف "العامودي": العلامة الفارقة التي تميز برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، هي التكامل بين الجهات الحكومية ذات العلاقة، وروح الفريق والدعم المتبادل؛ كون هذا البرنامج هو نتاج جهود وتضافر 34 جهة.

ولفت النظر إلى أن أبرز أمثلة التكامل في البرنامج؛ مشروعات وعد الشمال، التي يعمل قطاع التعدين فيها على استخراج خام الفوسفات، ويزود قطاع الطاقة بالغاز اللازم للتشغيل ويقوم قطاع النقل بنقل خام الفوسفات إلى المصانع التي تحوله إلى أسمدة فوسفاتية، يتم تصديرها عن طريق رصف الشحن البحرية في ميناء رأس الخير، إلى جانب الدعم والمساندة من جهات عدة، حكومية وشبه حكومية، والدور الفاعل من الشركاء المستثمرين المحليين والدوليين في هذه المشروعات.

وقال وزير النقل: إذا كان هذا اليوم التاريخي هو اليوم الذي نتشرف فيه بقيام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بتدشين برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية رسمياً، الذي منذ انطلاق رؤية المملكة 2030 بدأ التخطيط له، ووضع الأسس والقواعد لانطلاقه.

وأضاف: سبق ذلك طرح مبادرات وتوقيع اتفاقيات تتعلق بالبرنامج، بقيمة 165 مليار ريال، على هامش منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار 2018، كما سيتم خلال حفل إطلاق البرنامج اليوم، توقيع أكثر من 37 اتفاقية يبلغ إجمالي قيمتها حوالى 200 مليار ريال؛ فضلاً عن بدء أعمال الإنشاء في مجمع الملك سلمان للصناعات البحرية في مدينة رأس الخير الصناعية، وفي عدد من المشروعات الصناعية في مدينة جازان للصناعات الأساسية والتحويلية، وإطلاق مشروع مدينة الملك سلمان للطاقة، والوصول إلى اتفاق بخصوص مشروع تحويل النفط إلى بتروكيميائيات بين أرامكو السعودية وسابك، وإصدار ومراجعة العديد من الأنظمة والإجراءات، وتوفير العديد من الممكنات والمحفزات التمويلية وغيرها؛ بهدف تحسين بيئة الاستثمار.

وأكد أنه في هذا البرنامج تم تجاوز مرحلة التخطيط، وأن المبادرات والمشروعات لم تعد مجرد أفكار؛ وإنما تحولت إلى واقع ملموس.

وبيّن أن هناك أكثر من 60 فرصة استثمارية جاذبة وذات عوائد عالية، معروضة في هذا المنتدى، وجاهزة للتفاوض حولها، وتم تجهز غرف للصفقات؛ لاستعراضها ومناقشتها ومطابقة الفرصة المناسبة مع المستثمر المناسب الراغب فيها.

وقال "العامودي": نيابة عن الزملاء كافة في المنصة اللوجستية ومنظومة النقل تحديداً، من موانئ ومطارات وسكك حديدية ونقل بري، وفي الهيئة العامة للجمارك؛ ندرك أهمية التكامل فيما بيننا لدعم البرنامج وتنفيذ مبادراته، ونسعى جميعاً لتحقيق أهدافه، ونحن ملتزمون بالعمل مع جميع شركائنا لإنجاز المهمات الموكلة إلينا، ودعمهم في إنجاز ما أوكل إليهم أيضاً.

وأضاف: بدأنا في المنصة اللوجستية بتبني الأنظمة الإلكترونية، وتعزيز توجه المملكة نحو التحول الرقمي من خلال تدشين نظام للموانئ البحرية لضمان تبادل المعلومات بين جميع الأطراف المعنية بعملية الاستيراد والتصدير بشكل آمن وفعال بما يعزز المكانة الاقتصادية والتنافسية.

وتابع: تم بدء العمل على التسهيلات ورفع الأداء اللوجستي؛ حيث تم التمكن من تنظيم آلية عمليات الاستيراد والتصدير للسلع في الموانئ بالتعاون مع الجمارك؛ مما أسهم في تقليل الوقت والتكلفة، ورفع مستوى الانتظام في العمليات؛ مما نتج عنه تخفيض مدة بقاء الحاويات من 14 إلى حوالى 5 أيام في الموانئ.

وأكد أن الجميع يعمل من خلال البرنامج على تهيئة العوامل والظروف التي تسهم في رفع ترتيب المملكة في تقرير مؤشر الأداء اللوجستي الصادر عن البنك الدولي LPI للوصول إلى المرتبة 25 في العام 2030.

28 يناير 2019 - 22 جمادى الأول 1440 01:31 PM انطلاق أعمال برنامج تطوير الصناعة والخدمات اللوجستية في الرياض "العامودي": المحرك الأساسي بالبرنامج هو القطاع الخاص المحلي والدولي A A A 4

مشاركة

وكالة الأنباء السعودية (واس) - الرياض 0 1 1,600

انطلقت اليوم في فندق "الريتز كارلتون" بالرياض، أعمال برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية الذي يستهدف تحويل المملكة إلى قوة صناعية رائدة ومنصة لوجستية عالمية تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع.

وقال وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العامودي في كلمته خلال حفل الافتتاح: لا يخفى على الجميع أن مملكتنا الغالية تشهد في هذه المرحلة، بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وبحكمة ومتابعة سمو ولي العهد مهندس التغيير، مسيرة متسارعة وغير مسبوقة من التقدم والتطوير، تتمثل في رؤية المملكة 2030، التي ترتكز على ثلاثة محاور هي بناء مجتمع حيوي واقتصاد مزدهر ووطن طموح، وتنص رؤيتها على أن المملكة العربية السعودية العمق العربي والإسلامي قوة استثمارية رائدة ومحور لربط القارات الثالث.

وأضاف: سيتم في هذا اليوم التعريف ببرنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية بوصفه أحد أهم وأكبر برامج "رؤية المملكة 2030".

واستطرد قائلاً: برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية يهدف إلى تكامل قدرات أجهزة الدولة في المملكة، إلى جانب جذب وتشجيع الاستثمارات المحلية والعالمية من خلال أربعة قطاعات رئيسية هي الطاقة والصناعة والتعدين والخدمات اللوجستية؛ لتكون المملكة قوة صناعية رائدة ومنصة عالمية للخدمات اللوجستية.

وتابع: القطاع الحكومي هو الممكن الرئيسي خلف هذا البرنامج؛ حيث تتكامل فيه جهود العديد من القطاعات.

وقال الوزير: إن عدد المبادرات التي يتم العمل عليها حالياً زادت على 300 مبادرة؛ مؤكداً في ذات الوقت أن المحرك الأساسي في هذا البرنامج هو القطاع الخاص المحلي والدولي.

وأضاف: لذلك قام البرنامج بدعم جميع مبادراته بمجموعة كبيرة من الممكنات والمحفزات لجذب استثمارات محلية ودولية بما يزيد على تريليون و700 مليار ريال، لتسهم في تحقيق أهداف البرنامج، التي تتمثل في رفع مشاركة القطاعات الرئيسية الأربعة في الناتج المحلي الإجمالي إلى تريليون ومائتي بليون ريال، وزيادة الإسهام في المحتوى المحلي إلى أكثر من 700 مليار ريال، وإيجاد مليون و600 ألف وظيفة جديدة، إضافة إلى رفع حجم الصادرات السعودية إلى أكثر من تريليون ريال.

وأردف "العامودي": العلامة الفارقة التي تميز برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، هي التكامل بين الجهات الحكومية ذات العلاقة، وروح الفريق والدعم المتبادل؛ كون هذا البرنامج هو نتاج جهود وتضافر 34 جهة.

ولفت النظر إلى أن أبرز أمثلة التكامل في البرنامج؛ مشروعات وعد الشمال، التي يعمل قطاع التعدين فيها على استخراج خام الفوسفات، ويزود قطاع الطاقة بالغاز اللازم للتشغيل ويقوم قطاع النقل بنقل خام الفوسفات إلى المصانع التي تحوله إلى أسمدة فوسفاتية، يتم تصديرها عن طريق رصف الشحن البحرية في ميناء رأس الخير، إلى جانب الدعم والمساندة من جهات عدة، حكومية وشبه حكومية، والدور الفاعل من الشركاء المستثمرين المحليين والدوليين في هذه المشروعات.

وقال وزير النقل: إذا كان هذا اليوم التاريخي هو اليوم الذي نتشرف فيه بقيام صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بتدشين برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية رسمياً، الذي منذ انطلاق رؤية المملكة 2030 بدأ التخطيط له، ووضع الأسس والقواعد لانطلاقه.

وأضاف: سبق ذلك طرح مبادرات وتوقيع اتفاقيات تتعلق بالبرنامج، بقيمة 165 مليار ريال، على هامش منتدى "مبادرة مستقبل الاستثمار 2018، كما سيتم خلال حفل إطلاق البرنامج اليوم، توقيع أكثر من 37 اتفاقية يبلغ إجمالي قيمتها حوالى 200 مليار ريال؛ فضلاً عن بدء أعمال الإنشاء في مجمع الملك سلمان للصناعات البحرية في مدينة رأس الخير الصناعية، وفي عدد من المشروعات الصناعية في مدينة جازان للصناعات الأساسية والتحويلية، وإطلاق مشروع مدينة الملك سلمان للطاقة، والوصول إلى اتفاق بخصوص مشروع تحويل النفط إلى بتروكيميائيات بين أرامكو السعودية وسابك، وإصدار ومراجعة العديد من الأنظمة والإجراءات، وتوفير العديد من الممكنات والمحفزات التمويلية وغيرها؛ بهدف تحسين بيئة الاستثمار.

وأكد أنه في هذا البرنامج تم تجاوز مرحلة التخطيط، وأن المبادرات والمشروعات لم تعد مجرد أفكار؛ وإنما تحولت إلى واقع ملموس.

وبيّن أن هناك أكثر من 60 فرصة استثمارية جاذبة وذات عوائد عالية، معروضة في هذا المنتدى، وجاهزة للتفاوض حولها، وتم تجهز غرف للصفقات؛ لاستعراضها ومناقشتها ومطابقة الفرصة المناسبة مع المستثمر المناسب الراغب فيها.

وقال "العامودي": نيابة عن الزملاء كافة في المنصة اللوجستية ومنظومة النقل تحديداً، من موانئ ومطارات وسكك حديدية ونقل بري، وفي الهيئة العامة للجمارك؛ ندرك أهمية التكامل فيما بيننا لدعم البرنامج وتنفيذ مبادراته، ونسعى جميعاً لتحقيق أهدافه، ونحن ملتزمون بالعمل مع جميع شركائنا لإنجاز المهمات الموكلة إلينا، ودعمهم في إنجاز ما أوكل إليهم أيضاً.

وأضاف: بدأنا في المنصة اللوجستية بتبني الأنظمة الإلكترونية، وتعزيز توجه المملكة نحو التحول الرقمي من خلال تدشين نظام للموانئ البحرية لضمان تبادل المعلومات بين جميع الأطراف المعنية بعملية الاستيراد والتصدير بشكل آمن وفعال بما يعزز المكانة الاقتصادية والتنافسية.

وتابع: تم بدء العمل على التسهيلات ورفع الأداء اللوجستي؛ حيث تم التمكن من تنظيم آلية عمليات الاستيراد والتصدير للسلع في الموانئ بالتعاون مع الجمارك؛ مما أسهم في تقليل الوقت والتكلفة، ورفع مستوى الانتظام في العمليات؛ مما نتج عنه تخفيض مدة بقاء الحاويات من 14 إلى حوالى 5 أيام في الموانئ.

وأكد أن الجميع يعمل من خلال البرنامج على تهيئة العوامل والظروف التي تسهم في رفع ترتيب المملكة في تقرير مؤشر الأداء اللوجستي الصادر عن البنك الدولي LPI للوصول إلى المرتبة 25 في العام 2030.

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
السعودية للكهرباء : كمية الاستهلاك تُمثل الرقم الأهم في الفاتورة امس 1:00 ص

أكدت الشركة السعودية للكهرباء أنها راعت في التصميم الجديدلفاتورة الخدمة الكهربائية إبراز البيانات والأرقام التي تهم المشترك،خاصة ما يتعلق بـ "كمية الاستهلاك التي تُمثل الفارق بين "القراءةالحالية" و"القراءة السابقة" لعداد المشترك خلال دورة قراءة الفاتورة،ويترتب عليها القيمة المطلوب سدادها. ودعت "السعودية للكهرباء" المشتركين إلى التركيز على "كميةالاستهلاك"، ومقارنة القراءة الحالية في الفاتورة بالقراءة التي وصلإليها العداد، فإذا كانت القراءة في الفاتورة أقل من العداد، فمعنى…

«زين السعودية» توقع اتفاقية إعادة تمويل بقيمة 2.25 مليار ريال بالتحول إلى عقد مرابحة إسلامي امس 1:00 ص

أعلنت "زين السعودية" عن إبرامها اتفاقية إعادة تمويل تسهيلات بقيمة 2.25 مليار ريال سعودي ، وذلك بالتحول إلى عقد مرابحة إسلامي لمدة عامين قابلة للتجديد - حسب رغبة الشركة -. وأوضحت "زين السعودية" في بيان صحافي أنها أبرمت اتفاقية إعادة تمويل مرابحة إسلامي مع تحالف من البنوك المحلية والإقليمية، والتي جاءت بغرض استبدال اتفاقية التمويل التجاري القائمة مع البنك الصناعي والتجاري الصيني المبرمة في العام…

أكاديمية سعودية للترفيه لتأهيل الكوادر الوطنية للعمل في القطاع امس 1:00 ص

أبرمت كل من شركة مينا للتطوير والتعليم وشركة بنيان للتطوير المحدودة مذكرة تفاهم لتأسيس وإدارة وتشغيل الأكاديمية السعودية للترفيه، والتي ستعنى بتقديم برامج متخصصة في مجال الترفيه، لتأهيل الكوادر الوطنية للعمل في القطاع، وذلك في مقر الهيئة العامة للترفيه بالرياض يوم الأحد 16 يونيو 2019م الموافق 13 شوال 1440هـ، بحضور الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للترفيه الأستاذ عمرو بن أحمد باناجه. وبهذه المناسبة أشاد الرئيس التنفيذي…

تحليق مشترك لمقاتلات سعودية أمريكية من نوع F15 C فوق الخليج امس 1:00 ص

حلقت طائرات القوات الجوية الملكية السعودية والقوات الجوية الأمريكية من نوع (ف-15 سي) في تشكيل مشترك على منطقة الخليج العربي، تساندها طائرات تزود بالوقود جواً تابعة للقوتين. وتهدف المهمة إلى الإستمرار في تعزيز بناء العلاقات العسكرية والعمل المشترك بين الطرفين.

أرامكو السعودية تدشن أول محطة هيدروجين بالمملكة.. الثلاثاء امس 1:00 ص

تدشن أرامكو السعودية بالتعاون مع شركة إير برودكتس، الشركة العالمية الرائدة في مجال الغازات الصناعية (الثلاثاء) إنشاء أول محطة هيدروجين في السعودية لتعبئة مركبات خلايا الوقود الهيدروجيني وذلك في مقر شركة اير برودكتس بوادي الظهران للتقنية. وقالت أرامكو السعودية، إن تدشين أول محطة وقود هيدروجين في المملكة لتعبئة المركبات التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني، يهدف لتعزيز تطبيق التقنية في أعمال ارامكو السعودية بأنشطتها المختلفة و…

سوق الأسهم السعودية يغلق مرتفعًا 13/06/2019 | 4:00 ص

أغلق مؤشر الأسهم السعودية الرئيسية اليوم مرتفعًا 95.03 نقطة ليقفل عند مستوى 9084.75 نقطة, وبتداولات بلغت قيمتها أكثر من 4.6 مليار ريال. وبلغ عدد الأسهم المتداولة أكثر من 184 مليون سهم تقاسمتها أكثر من 143 ألف صفقة سجلت فيها أسهم 109 شركات ارتفاعًا في قيمتها, فيما أغلقت أسهم 61 شركة على تراجع. وكانت أسهم شركات الباحة, تهامه, ساكو, صناعة الورق, والبحر الأحمر الأكثر ارتفاعًا, أما…

السعودية اليوم التجارة تشهر بمنشأة تبيع منتجات غذائية منتهية الصلاحية في الرياض 13/06/2019 | 4:00 ص

السعودية اليوم شهرت وزارة التجارة والاستثمار بمنشأة تجارية تختص بتجارة الجملة والتجزئة في المواد الغذائية بمدينة الرياض، والعامل المسؤول لدى المنشأة المقيم من جنسية...



انطلاق أعمال برنامج تطوير الصناعة والخدمات اللوجستية في الرياض الرياض انطلقت اليوم في فندق "الريتز كارلتون" بالرياض، أعمال برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية الذي يستهدف تحويل المملكة إلى قوة صناعية رائدة وم



اشترك ليصلك كل جديد عن الرياض

خيارات

المصدر https://sabq.org/68J9RQ https://sabq.org
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي انطلاق أعمال برنامج تطوير الصناعة والخدمات اللوجستية في الرياض

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars