الموضوعات تأتيك من 15424 مصدر

اخبار عاجلة

Tweet

وزير الدفاع الأميركي يُجري زيارة مفاجئة إلى العراق لترتيب أوراق التحالف الدولي

13/02/2019 | 6:00 م 0 comments

وصل باتريك شاناهان القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي إلى بغداد يوم أمس الثلاثاء في زيارة مفاجئة قال إنها تهدف إلى تأكيد أهمية سيادة العراق وبحث مستقبل قوات التحالف الدولي هناك. وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد قال الشهر الجاري إن الوجود الأمريكي لازم لمراقبة إيران، وهو ما يعد تجاوزاً للمهمة المقررة للتحالف بقيادة الولايات المتحدة وهي هزيمة تنظيم داعش في العراق وسوريا.

وقال شاناهان للصحفيين المسافرين برفقته “نحن في العراق بدعوة من الحكومة ومن مصلحتنا بناء قدرات الأمن العراقية”.
وأضاف “أريد أن أسمع منهم بنفسي عن مخاوفهم والعوامل السياسية التي تواجههم ثم سنأخذ ذلك بوضوح في الاعتبار في تخطيطنا”.
ومن المقرر أن يلتقي شاناهان مع زعماء من بينهم رئيس الوزراء عادل عبد المهدي كما سيبحث انسحاب القوات الأمريكية من سوريا مع قادة أمريكيين.
وأثار ترامب الغضب في بغداد هذا الشهر عندما قال إن من المهم الإبقاء على الوجود العسكري الأمريكي في العراق بحيث يمكن لواشنطن أن تراقب إيران عن كثب “لأن إيران تمثل مشكلة حقيقية”. والعراق في وضع صعب مع تصاعد التوتر بين أكبر حليفين له وهما الولايات المتحدة وإيران. وأثارت تصريحات ترامب انتقادات من جميع زعماء العراق تقريبا بمن في ذلك رئيس الوزراء وأثارت تساؤلات بشأن الوجود طويل الأمد لنحو 5200 جندي أمريكي في البلد بعد 16 عاما من الغزو الأمريكي الذي أطاح بصدام حسين.
وقال الرئيس العراقي برهم صالح، بعد تصريحات ترامب، إن القوات الأمريكية موجودة في العراق بموجب اتفاق مع بغداد لمهمة محددة هي مكافحة الإرهاب وإن على الأمريكيين الالتزام بذلك.
واستغل نواب عراقيون موالون لإيران هذا الغضب لتأكيد مطلبهم بفرض قيود على المهمة الأمريكية في العراق وخفض عدد الجنود الأمريكيين.
ورداً على سؤال بشأن إمكانية نقل القوات الأمريكية المتمركزة في سوريا إلى العراق، قال شاناهان إنه سيجري محادثات بشأن هذه الموضوعات خلال زيارته.
وقال الجنرال جوزيف فوتيل قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية الإثنين إنه لا يعتقد أن واشنطن ستزيد بصورة كبيرة العدد الإجمالي للجنود في العراق.
وخلال زيارة للعراق في كانون الأول الماضي لم يلتق خلالها مع أي زعماء عراقيين، قال ترامب إن الولايات المتحدة أنفقت أموالا طائلة على قاعدة الأسد الجوية في غرب العراق مضيفا أنه ينبغي الإبقاء عليها.
وأعلن ترامب في وقت سابق سحب كل القوات الأمريكية، وقوامها 2000 جندي، من سوريا في قرار فاجأ حلفاءه وكان أحد أسباب استقالة وزير الدفاع السابق جيمس ماتيس.
وقال شهود عيان في الرقة، إن رتلا أمريكيا مدرعا يضم عشرات الآليات والمدرعات انسحب بعد ظهر يوم الإثنين، من قاعدة جلبيا الأمريكية الواقعة في ريف الرقة الشمالي غرب مدينة تل أبيض باتجاه بلدة المالكية في ريف الحسكة. واضاف الشهود أن الرتل الأمريكي المذكور سيعبر الحدود السورية العراقية خلال الساعات القادمة، بعد انضمام آليات ومدرعات أمريكية إضافية له في المالكية. وكان رتل عسكري أمريكي ثاني قد انسحب تحت جنح الظلام ليل أمس من مقره في مدينة الطبقة بالريف الجنوب الغربي لمحافظة الرقة، باتجاه مركز المحافظة الواقعة شرق نهر الفرات، شمال شرقي سوريا.
وقال الشهود إن رتلا مؤلفا من نحو 30 سيارة بعضها محمل على ناقلات، انسحب من مدينة الطبقة باتجاه مركز محافظة الرقة، مشيراً إلى أن الرتل يحوي عدة أنواع من الآليات الثقيلة والمدرعات المتنوعة وعربات (الهمر) وعربات (بيك آب). وأشاروا إلى أن القوة الأمريكية المنسحبة كانت تتخذ من إحدى المدارس الابتدائية الحكومية مقراً لها، تقع في منطقة (جزيرة عايد). وانتشر فيديو يظهر قيام ناشطين في الرقة بحرق الأعلام الأمريكية والفرنسية ورفع العلم السوري. كما قال ترامب خلال زيارته العراق إنه يتوقع إعلانا رسميا خلال أيام أن التحالف الذي يقاتل تنظيم داعش استعاد كل الأراضي التي كانت تحت سيطرة التنظيم في سوريا.
لكن شاناهان نأى بنفسه عن التكهن بجدول زمني بسبب احتمال أن يتأثر هذا بحالة الطقس وبوجود مدنيين.
وقصفت طائرات التحالف عددا من المواقع الأخيرة التي لا تزال تحت سيطرة تنظيم داعش في شرق سوريا الإثنين، فيما واصل مقاتلون تدعمهم واشنطن حملتهم للسيطرة على المنطقة.
وكمعظم كبار مسؤولي المخابرات والجيش الأمريكيين، قال شاناهان إن عودة تنظيم داعش للظهور تمثل خطرا ما لم تتواصل الجهود للحيلولة دون ذلك.
وقال إن “مواصلة دعم الأمن.. هذا هو ما تتجه إليه أنظارنا بالفعل مع شركائنا في التحالف”.
مقابل ذلك، كشفت مصادر في حكومة محافظة الأنبار المحلية، أمس الثلاثاء عن قيام قوة أمريكية بالتحرك من إحدى قواعدها في المحافظة باتجاه العمق السوري.
وقالت المصادر في تصريحات لم يتسنّ لـ(المدى) التأكد منها، إن “قوة أمريكية دخلت إلى سوريا عبر منفذ طريبيل ومن ثم إلى التنف السوري من دون معرفة الأسباب الحقيقية من وراء دخولها والمهام التي تقوم فيها انطلاقا من المناطق الغربية”.
إلى ذلك، بيّنت المصادر أن “الطيران الأمريكي حلّق بكثافة على طول الشريط الحدودي مع سوريا على وفق معلومات تشير إلى اشتداد المعارك بين قوات (قسد) وعناصر عصابات داعش الإجرامية بالقرب من الشريط الحدودي مع العراق من الجهة الغربية للبلاد”.
وأضافت: “الوضع الأمني على طول الشريط الحدودي مع سوريا آمن ومستقر ولم يشهد أي خرق أمني بفضل الانتشار الأمني الكبير لجميع صنوف القوات الأمنية العراقية”.
وأُعلنت في عام 2017 هزيمة تنظيم داعش في العراق لكنه لا يزال يشن هجمات على نطاق ضيق في بعض المناطق.

موقع قولي غير مسئول عن المحتوي المعروض، فهو مقدم من موقع اخر (سياسة الخصوصية)
اقرأايضا
القائم بالأعمال الأميركي: لا توجد أي زيادة لقواتنا في العراق بالوقت الحالي سياسة 22/05/2019 | 11:00 م

القائم بالأعمال الأميركي: لا توجد أي زيادة لقواتنا في العراق بالوقت الحالي أكد القائم بالاعمال الاميركي في العراق جوي هود، الاربعاء، عدم وجود زيادة عسكرية الآن على الاراضي العراقية، لافتا الى أنه اذا ما طلب رئس الوزراء من الولايات المتحدة ذلك...

قائد الجيش الإيراني: السعودية وراء الأحداث الأخيرة في العراق ولا نخشى الحرب - 22/05/2019 | 11:00 م

اتهم القائد العام للجيش الإيراني، اللواء عبد الرحيم موسوي، السعودية بالوقوف وراء حادث إطلاق صاروخ على سفارة واشنطن في بغداد، مؤكدا أن بلاده لا تريد الحرب لكنها لا تخشاها.

بغداد تقترح الوساطة بين طهران وواشنطن مخافة اندلاع حرب كارثية على العراق 22/05/2019 | 11:00 م

أعلن رئيس الوزراء العراقي أنه سيرسل وفدين إلى واشنطن وطهران في محاولة للوساطة بغية تهدئة التصعيد الأخير بين إيران والولايات المتحدة حول الملف النووي. كما يسعى الرئيس برهم صالح للوساطة بين الطرفين لاحتواء التصعيد تحسبا لحرب إيرانية أمريكية قد تكون "كارثية" على العراق. وقال صالح "لسنا مطمئنين يجب التفاوض والتركيز على القضايا الأساسية". وتأتي المبادرة العراقية بعد سقوط قذيفة في المنطقة الخضراء غير بعيد عن مقر السفارة الأمريكية.

العرب و العالم محصنة وبمواعيد .. تعرف على المنطقة الخضراء في العراق بعد استهدافها 20/05/2019 | 7:45 م

نشأت على يد قوات التحالف الدولية التي غزت العراق عام 2003، وتبلغ مساحته نحو 10 كيلومترات

: العراق: الوضع الأمني في بغداد مستقر ولا شيء يدعو للقلق 20/05/2019 | 7:45 م

أعلنت قيادة العمليات المشتركة العراقية استقرار الوضع الأمني في بغداد، مشيرة إلى أنه لا شيء يدعو للقلق. وقال المتحدث باسم القيادة العميد يحيى رسول - حسبما أفادت قناة (السومرية نيوز) اليوم /الاثنين/ - ...

واشنطن تؤكد التزامها بعدم استخدام أراضي العراق لمهاجمة دول الجوار 20/05/2019 | 7:45 م

خلال لقاء القائم بأعمال السفارة الأمريكية في بغداد، جوي هود، بقائد قوات الشرطة الاتحادية، الفريق رائد شاكر جودت - وكالة الأناضول

تسحر الصائمين بمذاقها.. هذه أبرز الحلويات الرمضانية في العراق 20/05/2019 | 7:45 م

تتسابق المحال التجارية وربات البيوت في العراق لإعداد أشهى المعجنات والحلويات خلال شهر رمضان المبارك، حيث يشكل هذا الشهر فرصة رائعة في إعداد أنواع مختلفة من تلك الأطباق.



وزير الدفاع الأميركي يُجري زيارة مفاجئة إلى العراق لترتيب أوراق التحالف الدولي اخبار العراق



اشترك ليصلك كل جديد عن اخبار العراق

خيارات

المصدر https://www.sotaliraq.com/2019/02/13/%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%B1-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%81%D8%A7%D8%B9-%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%8A%D8%B1%D9%83%D9%8A-%D9%8A%D9%8F%D8%AC%D8%B1%D9%8A-%D8%B2%D9%8A%D8%A7%D8%B1%D8%A9-%D9%85%D9%81%D8%A7%D8%AC/ صوت العراق
حذف الاخبار (Request removal)
اذا كنت تملك هذا المحتوي وترغب في حذفه من الموقع اضغط علي الرابط التالي حذف المحتوى
التعليقات علي وزير الدفاع الأميركي يُجري زيارة مفاجئة إلى العراق لترتيب أوراق التحالف الدولي

اترك تعليقا


قولي © Copyright 2014, All Rights Reserved Developed by: ScriptStars